الانخفاض يسِم ليالي المبيت في الفنادق

على الرغم من انتعاش إيرادات السياحة في الأشهر الأربعة الأولى من السنة الجارية، فإن ليالي المبيت المسجلة في مؤسسات الإيواء الفندقي المصنفة سجلت تراجعا مُقارنة بالفترة نفسها من عام 2019.

حسب معطيات لمرصد السياحة، فإن ليالي المبيت بلغت 7.3 ملايين ليلة مبيت في متم أبريل 2023، بتراجع يقدر بنحو 8 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2019، باعتبارها السنة المرجعية.

على مستوى الإيرادات، فقد سجلت 32 مليار درهم ما بين يناير وأبريل من السنة الجارية، مقابل 23 مليار درهم في الفترة نفسها من عام 2019، أي بزيادة قدرها 40 في المائة؛ وهي زيادة يُرجح أنها ناتجة بالأساس عن التضخم، الذي دفع المؤسسات الفندقية إلى رفع أسعار المبيت.

ومقارنة بعام 2022، فقد شهدت ليالي المبيت زيادة قدرها 149 في المائة؛ وهي زيادة مرتبطة بفترة بداية انتعاش السياحة بعد سنوات من أزمة كورونا التي ألحقت ضررا كبيرا بالقطاع إثر إغلاق الحدود ولم يتم فتحها كليا إلا في 7 فبراير 2022.

تحتل مراكش صدارة المدن المغربية من حيث ليالي المبيت بنحو 2,8 ملايين ليلة في متم أبريل مقابل 2.7 ملايين ليلة في الفترة نفسها من عام 2019، وتأتي أكادير في المرتبة الثانية بـ1,5 ملايين ليلة مقابل 1,8 ملايين ليلة في 2019. وتأتي الدار البيضاء في المرتبة الثالثة من حيث ليالي المبيت، تليها طنجة ثم فاس والرباط، والصويرة، حسب معطيات مرصد السياحة الذي يستقي معطياته من مؤسسات الإيواء الفندقي المصنفة على المستوى الوطني.

عدد السياح الوافدين إلى المغرب بلغ نهاية شهر أبريل حوالي 4.04 ملايين سائح، بزيادة 13 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019، ويمثل مغاربة المهجر نحو 1.8 ملايين سائح و2.2 مليون سائح أجنبي.

كانت الحكومة قد أعلنت، في مارس الماضي، عن خارطة الطريق الاستراتيجية لقطاع السياحة برسم الفترة 2023-2026، التي رصد لها غلاف مالي يصل إلى 6,1 مليار درهم لتهدف إلى استقطاب 17,5 ملايين سائح.

وتهدف الاستراتيجية تحقيق 120 مليار درهم من المداخيل من العملة الصعبة وخلق 80 ألف فرصة شغل مباشرة و120 ألف فرصة شغل غير مباشرة في عام 2026، فضلا عن إعادة تموقع السياحة كقطاع أساسي في الاقتصاد الوطني.

كان المغرب قد استقطب، سنة 2022، حوالي 11 مليون سائح؛ ما يمثل نسبة استرجاع بلغت 84 في المائة من حركة السياح الوافدين مقارنة بسنة 2019، متجاوزة بذلك النسبة العالمية للاسترجاع المحدودة في 63 في المائة.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى