أداء سلبي لمؤشر قطاع البناء في المملكة

أفادت مديرية الخزينة والمالية الخارجية بأن مبيعات الإسمنت، المؤشر الرئيسي لقطاع البناء والأشغال العمومية، تراجعت بنسبة 9,2 في المئة عند متم شهر نونبر 2022، بعد ارتفاع نسبته 15,6 في المئة قبل سنة.

وعزت المديرية في مذكرتها حول الظرفية الاقتصادية برسم شهر دجنبر الجاري، هذا التطور إلى الأداء السلبي لمبيعات فئات التوزيع (ناقص 13,8 في المئة)، والبناء (ناقص 9,7 في المئة)، والمنتجات الجاهزة (ناقص 6,3 في المئة)، مؤكدة في المقابل تسجيل ارتفاعات على مستوى البنية التحتية (زائد 6,9 في المئة)، والخرسانة الجاهزة (زائد 3 في المئة).

وسجل المصدر ذاته، من جهة أخرى، أن المبلغ الإضافي للقروض العقارية بلغ 5.5 مليار درهم (أو زائد 1.9 في المئة) خلال الأشهر العشرة الأولى من سنة 2022 مقابل 5.1 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية، مشيرا إلى أنه ضمن هذا التطور، ارتفعت القروض المخصصة للسكن بمقدار 5.2 مليار درهم (زائد 2.2 في المئة)، بينما انخفض التمويل المخصص للإنعاش العقاري بمقدار 2.7 مليار درهم (زائد 4,8 في المئة).

من جانبه، بلغ عدد المستفيدين من صندوق “ضمان السكن” 11 ألفا و914 شخصا عند متم أكتوبر 2022، بانخفاض نسبته 25,5 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية. وضمن هذا التطور، سجل عدد المستفيدين من قرض “فوكاريم” انخفاضا بنسبة 29.6 في المئة إلى 6379 أسرة، بينما تراجع العدد بالنسبة لقرض “فوكالوج” بنسبة 20.2 في المئة إلى 5533 مستفيدا.

كما انخفضت المبالغ الممنوحة بنسبة 30.5 في المئة بالنسبة لـ”فوكاريم” و13.9 في المئة بالنسبة لـ”فوكالوج”. واستفادت 271 ألف و600 أسرة من دعم صندوق “ضمان السكن” بمبلغ إجمالي قدره 51.8 مليار درهم منذ إحداثه.

0 0 votes
Article Rating
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى