مطالب تأجيل الامتحانات الجامعية بتطوان‬

ككل سنة، يتجدد النقاش بخصوص برمجة الامتحانات بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بتطوان، التابعة لجامعة عبد المالك السعدي؛ فقد عبر مجموعة من الطلبة عن استيائهم وامتعاضهم من البرمجة المخصصة لهذه الاستحقاقات.

وعبر عدد من الطلبة، في تصريحات متطابقة لAlhayat 24، عن استعدادهم لخوض احتجاجات رفضا لاجتياز اختبارات الدورة الخريفية في المواعيد التي حددتها الإدارة، حيث يسود توجس وسط الحرم الجامعي بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بتطوان من قبل الرافضين تواريخ الامتحانات؛ وذلك بسبب ما قالوا عنه “غياب المقاربة التشاركية في تحديد تواريخ انطلاق امتحانات النصف الأول من الموسم الجامعي الحالي”، معبرين عن رفضهم التام والمطلق لاجتياز الاختبارات في الموعد المحدد من طرف إدارة الكلية في الثاني من يناير المقبل.

وطالب الرافضون لقرار عمادة الكلية سالفة الذكر بتأجيل موعد انطلاق امتحانات الدورة الخريفية العادية بأسبوعين كاملين، مع احترام المدة الفاصلة بين كل امتحان، من أجل التحضير الجيد لهذا الاستحقاق، وتخصيص مدة ساعتين لكل مادة.

رشيد، طالب جامعي بالسداسي الخامس قانون خاص، قال لAlhayat 24 إن البرمجة الحالية تأتي في ظرفية استثنائية تميزت بمشاركة المنتخب الوطني لكرة القدم في منافسات كأس العالم قطر 2022، مشيرا إلى أن العرس الكروي العالمي ساهم في تشتيت انتباه الطلبة على غرار باقي المواطنين.

وأوضح المتحدث أن الحدث لم يكن عاديا أو عابرا نظرا لحجم المتابعة الشعبية والرسمية التي حظي بها هذا الحدث العالمي، لاسيما الإنجاز التاريخي غير المسبوق الذي حققه “أسود الأطلس” واستحق عليه متابعة وتكريما شعبيا وملكيا يليق بما قدمه أبناء الركراكي في مونديال قطر.

وناشد الطالب ذاته إدارة كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة عبد المالك السعدي بتطوان للتدخل قصد تأجيل الامتحانات الجامعية لموسم 2022-2023؛ نظرا لتزامن فترة استعداد الطلبة للامتحانات مع مشاركة المنتخب الوطني المغربي في مونديال قطر طيلة شهر كامل، مثلهم مثل باقي عموم المغاربة وذلك بحكم ارتباطهم بوطنهم وكانوا جزءا من هذا الإجماع الوطني.

0 0 votes
Article Rating
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى