بايتاس يرد على جدل استيراد الغازوال الروسي

أكد مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن استيراد الغاز الروسي من قبل المغرب ظل دائما في حدود 10 في المائة، سواء في عهد هذه الحكومة أو في عهد سابقاتها.

جاء ذلك جوابا على أسئلة الصحافيين خلال ندوة صحافية عقدها الناطق الرسمي باسم الحكومة، اليوم الخميس 2 مارس، عقب انتهاء أشغال المجلس الحكومي الأسبوعي.

وقال بايتاس ردا على الجدل الذي أثاره سؤال كتابي لنائب برلماني وجه من خلاله اتهامات إلى بعض الشركات بتزوير وثائق استيراد الغازوال الروسي الرخيص من أجل بيعه بالسعر الدولي في التراب الوطني، إن “الاستيراد سنة 2020 كان في حدود 9 في المائة، ثم تراجع إلى 5 في المائة سنة 2021، قبل أن يعاود الصعود إلى 9 في المائة سنة 2022″، موضحا أن ذلك راجع إلى أن الاستيراد حر.

من جهة أخرى، أكد بايتاس أن المغرب عمل على تسخير كل الجهود من أجل استيراد الفحم الحجري الروسي، مما أسهم في التحكم في فاتورة إنتاج الكهرباء بالمملكة.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى