“بوليفارد وورد” في السعودية .. منطقة “فوق الخيال” تحاكي المغرب وأوروبا‎‎

ليس ببعيد عن دولة تضم الجزء الأكبر من الربع الخالي، أكبر صحراء رملية في العالم؛ تحت سماء المملكة السعودية تدور أحداث جزء مهم من موسم الرياض، بمنطقة أطلق عليها المنظمون “فوق الخيال”، حيث تجذبك زرقة أكبر بحيرة صناعية في العالم.

“بوليفارد وورد” تجربة ستدخلك في يوم واحد عبر حدود أكثر من دولة، وستتيح لك التجول بين أسوار المملكة المغربية العريقة، ومحلات نسج الزربية الوزانية، وأخرى تقدم أشهر الأكلات المراكشية، لتمر بحرفيين ينقشون على خشب العرعار، كما تبدو المحاكاة فريدة بأنواع الزليج المستعملة في المساجد.

في الطرف المقابل، وغير بعيد، يبدو جزء من حضارة اليونان، حيث يشاهد الزوار من بلدان الخليج وبعض الدول الأجنبية عروضا من زمن الإغريق، وبعدها يحضرون رقصات الفلامينكو الإسبانية، ويعاينون تحضير البيتزا الإيطالية، مرورا بـ”شانزيليزيه” الفرنسي، وليس انتهاء بالهند وتوابلها الساحرة.

على مساحة تمتد لحوالي كيلومترين، يكتشف الزوار أكثر من 120 تجربة، وعروضا يومية للألعاب النارية المتنوعة، ومحلات تجارية يصل عددها إلى 165 متجرا، بالإضافة إلى 11 لعبة تتناسب مع جميع الفئات العمرية، ضمنها أطول لعبة “ستار فلاير” في العالم.

يتيح البوليفارد أيضا تجربة التجول عبر التلفريك الذي يربط “بوليفارد وورلد” بمنطقة “بوليفارد رياض سيتي” على طول 2.1 كلم، كما يحتوي على قوارب لأول مرة في موسم الرياض تتيح للزوار التنقل بين 10 مناطق، بالإضافة إلى 30 تجربة داخل “منطقة أنمي تاون” مستوحاة من أشهر مسلسلات الأنمي، ومنطاد هوائي تصل طاقته الاستيعابية إلى 14 شخصا.

بعد جولات الزوار بين عروض فنون القتال وألعاب المغامرة، تبدو مشاهدة واحد من ألطف الحيوانات مغرية لزوار البوليفارد: الدلفين صديق الإنسان. بحركاتها الذكية واللطيفة، تجذب الدلافين أنظار الكبير والصغير، إذ تقدم عروضا داخل الأحواض المائية تشرك فيها الزوار بشكل ممتع.

ومن المرتقب أن ينظم موسم الرياض 2022 حدثا رياضيا، حيث يواجه نادي باريس سان جيرمان الفرنسي نجوم الهلال والنصر في “كأس موسم الرياض”، بقيادة المدرب مارسيلو غالاردو. ويراهن المنظمون على مضاعفة المتعة وأجواء المرح في المباراة التي ستلعب يوم 19 يناير الجاري، بحضور عدد من النجوم، أبرزهم بطل العالم في نسخته الأخيرة ليونيل ميسي، إضافة إلى نيمار ومبابي وأشرف حكيمي.

0 0 votes
Article Rating
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى