“حماس” تطالب بهدم جدار الفصل العنصري

دعت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، الأحد، المجتمع الدولي لإلزام إسرائيل بهدم “جدار الفصل العنصري” بالضفة الغربية.

جاء ذلك في بيان صدر عن عضو المكتب السياسي للحركة موسى أبو مرزوق، بمناسبة مرور 19 عاما على صدور الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية (مقرها لاهاي) الذي وصف جدار الفصل الإسرائيلي بأنه غير قانوني.

وأضاف أبو مرزوق: “على العدل الدولية أن تخرج هذا الرأي إلى حيّز التنفيذ من خلال إلزام الاحتلال بهدم الجدار ووقف تبعات إقامته وتعويض شعبنا”.

وتابع: “يجب ممارسة مزيد من الضغوط على دول العالم لمنع الاحتلال من مواصلة ارتكاب جرائمه بحق أبناء شعبنا الفلسطيني”.

وعدّ أبو مرزوق هذا الجدار “وسيلة للتنغيص على الفلسطينيين وسرقة أراضيهم ومصادرة مواردهم والسيطرة على حقولهم ومنع العائلات من التواصل الإنساني بسبب تقسيمه للأراضي المحتلة”.

وفي 9 يوليو لعام 2004، اتخذت محكمة العدل الدولية التابعة للأمم المتحدة قرارا استشاريا، يقضي بإدانة وتجريم الجدار الإسرائيلي بالضفة.

وكانت إسرائيل قد شرعت قبل 20 عاما (في يونيو 2002،)، في بناء جدار على أراضي الضفة الغربية (أغلبه أسمنتي وبعضه يتكون من سياج وأسلاك شائكة بالقرب من الخط الأخضر)، بداعي منع فلسطينيين من التسلل.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى