الدرك يشن حملة على الإجرام في بلفاع‬

فككت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بلفاع، نواحي اشتوكة آيت باها، عصابة إجرامية تتكون من ثلاثة أشخاص، متخصصة في السرقات تحت التهديد بواسطة أسلحة بيضاء وباستعمال دراجات نارية.

وجاءت عملية توقيف المشتبه فيهم إثر تزودهم بالبنزين من إحدى محطات توزيع الوقود ببلفاع، حيث اعتدوا جسديا على مستخدم بالمحطة، قبل أن يستولوا على هاتفه النقال، محاولين الفرار، ليتم إخبار المصالح الدركية التي أفلحت في توقيفهم.

وفي عمليات مماثلة، أوقفت المصالح ذاتها شخصين للاشتباه في وقوفهما وراء إعداد معمل سري لصنع مسكر ماء الحياة بدوار “أكدال” ببلفاع، حيث تم حجز سيارة نفعية ودراجة ثلاثية العجلات، فضلا عن أزيد من 7 أطنان من المادة ذاتها، ومعدات ومواد التخمير والتقطير.

وفي السياق نفسه، جرى وضع حد لنشاط أحد أكبر المبحوث عنهم في مجال ترويج الممنوعات ببلفاع وإنشادن، وهو من ذوي السوابق، وذلك بعد كمين محكم انتهى بتوقيفه بدوار “كوحايز”، متلبسا بحيازة وترويج كمية من مخدر الشيرا.

وفي تدخل آخر، وإثر شكاية تقدمت بها فتاة بدوار “أغروض” حول تعرضها بالشارع العام لمحاولة الاختطاف والاغتصاب والسرقة، فعلت مصالح الدرك الملكي ببلفاع أبحاثا مكثفة أسفرت عن تحديد هوية المشتبه فيه، الذي تم توقيفه.

ووضع الموقوفون تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث القضائي المفتوح تحت إشراف النيابة العامة المختصة بكل من ابتدائية إنزكان واستئنافية أكادير، في انتظار عرضهم على أنظار القضاء وفق التهم المنسوبة إليهم.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى