الحكومة ترفض التشكيك في سلامة العجول

قال مصطفى بيتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن تقرير المجلس الأعلى للحسابات يتلاقى مع جهود مكافحة الفساد، مؤكدا أن الحكومة تطلع على مضامينه وستكون موضوع مناقشات برلمانية ضمن لجنة مراقبة المالية العامة.

وأضاف بيتاس، ضمن ندوة التصريح الحكومي اليوم الأربعاء، أن الحكومة تأخذ بعين الاعتبار مختلف الملاحظات الصادرة عن المجلس، مؤكدا أن التقارير ستصدر كل سنة والهدف منها هو تحسين عملية التدبير العمومي.

وبخصوص جدل استيراد العجول، أوضح المسؤول الحكومي أن عدد العجول المستوردة، منذ تعليق العمل بالضريبة على القيمة المضافة في 3 فبراير الماضي، لم يتجاوز 3890 رأسا.

وأشار إلى أن طموح الحكومة أكبر والهدف الرئيسي من هذه العملية هو خفض الأسعار التي ارتفعت نتيجة عوامل عديدة.

ونبه بيتاس إلى أن تعليق الضريبة على القيمة المضافة خفضت التكاليف إلى حدها الأدنى، آملا في ارتفاع أعداد الرؤوس المستوردة، وزاد مؤكدا: “مسارات الاستيراد واضحة إداريا وصحيا، ولا مجال لنشر معلومات زائفة حول الوضع الصحي للعجول المستوردة”.

وتابع الوزير التجمعي بشأن الأضاحي من الأغنام أن الحكومة وضعت إجراءات لتيسير الاستيراد وللراغبين في ذلك فرصة التوجه إلى أي سوق يريدون في العالم، المهم هو الاستجابة لمعايير السلامة الصحية على جميع المستويات.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى