فرار سجينين من مستشفى الأمراض العقلية

لاذ سجينان يقضيان مدة محكوميتهما بالسجن المدني لوداية، ضواحي مراكش، اليوم السبت، بالفرار من مستشفى ابن نفيس للأمراض العقلية والنفسية، التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمدينة مراكش.

وأثار فرار السجينين، اللذين يبلغان من العمر ما بين 18 و22 عاما، ونقلا من السجن المحلي لوداية إلى مستشفى ابن نفيس للأمراض العقلية والنفسية بسبب وضعهما الصحي الذي يستدعي العلاج، استنفار مصالح الأمن بمراكش، والسلطات المحلية، بحثا عنهما.

وأوضحت مصادر Alhayat 24 أن النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية فتحت تحقيقا حول ظروف وملابسات فرار السجينين اللذين كانا يتلقيان العلاج بالجناح المخصص للمرضى المدانين قضائيا بالمؤسسة الصحية ذاتها.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن هذه المؤسسة الصحية عرفت خلال شهر يوليوز الماضي فرار 5 سجناء محكومين في جرائم خطيرة، من قبيل القتل، وقالت إن “تكرار هذه الحوادث ينذر بضرورة تخصيص فضاء لهذه الفئة من المرضى، الذين يقضون مدتهم السجنية، بهذه المؤسسة الصحية، يتميز بحراسة مضبوطة، لأنهم ليسوا كباقي النزلاء”.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى