تقرير: الجفاف يضر بالقمح في شمال إفريقيا

تسبب الجفاف الذي يعصف بشمال إفريقيا في تراجع محاصيل القمح المحلية، وربما يزيد الطلب على القمح في واحدة من أكبر مناطق استيراد القمح في العالم.

ومن المتوقع أن يتراجع محصول القمح في المغرب والجزائر عام 2023 بنسبة الربع أقل من المتوسط المسجل خلال خمسة أعوام، وفقا لتقرير صدر اليوم الإثنين من وحدة مراقبة الموارد الزراعية بالاتحاد الأوروبي، التي تتابع أيضا الأوضاع في المناطق القريبة. كما توقع التقرير تراجع محصول القمح في تونس بنسبة 15%.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن التقرير قوله إن “هناك حاجة عاجلة للأمطار لتجنب مزيد من الخسائر”.

يذكر أن المنطقة تستورد القمح حتى في أوقات الإنتاج الوفير، وقد يتسبب نقص المحصول في زيادة شراء المادة. وكان الجفاف دمر محصول القمح في المغرب العام الماضي أيضا، ما أدى إلى مضاعفة الطلب تقريبا في موسم 2022-2023.

وتراجعت أسعار القمح العالمية عن مستوياتها القياسية التي سجلت في أعقاب اندلاع الحرب بين روسيا وأوكرانيا، إلا أنها مازالت مرتفعة عن مستوياتها السابقة.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى