القضاء يسقط ولاية الممثل الناجي عن ابنه

قضت المحكمة الابتدائية الاجتماعية بالدار البيضاء، صباح اليوم الإثنين، بإسقاط ولاية الفنان أمين الناجي عن ابنه لصالح طليقته الفنانة جميلة الهوني، بعدما قررت هذه الأخيرة اللجوء إلى القضاء.

وقالت جميلة الهوني، في اتصال هاتفي مع Alhayat 24، إنها تلقت اتصالا قبل قليل من هيئة دفاعها تبشرها بالخبر السعيد الذي يخص ولايتها عن ابنها، مبدية سعادتها البالغة بإنصافها كأم من طرف العدالة المغربية لتمكينها من إيجاد جميع الحلول المناسبة لضمان مستقبل ابنها وتسهيل كل المعاملات الإدارية التي تخصه بدون إحراج أو عرقلة لمسيرته.

وتابعت الهوني أن هذا الحكم الذي يعد سابقة، أثلج صدرها، متمنية أن تتلقى الأمهات الحاضنات مثلها الدعم من القضاء في الفترة الراهنة إلى حين تعديل قوانين مدونة الأسرة.

وكانت الممثلة المغربية جميلة الهوني قد سلكت المسطرة القانونية مع طليقها الفنان أمين الناجي بعد رفضه تمكينها من بعض الوثائق الإدارية لإتمام إجراءات استخراج جواز السفر الخاص بابنها ذي الـ 12 عاما، الذي كان يرغب في السفر خارج أرض الوطن من أجل تحقيق حلمه بزيارة مركز نادي برشلونة رفقة أصدقائه في النادي الرياضي، بحكم أنه مولع بكرة القدم، إضافة إلى غياب الأب ماديا ومعنويا منذ سنوات عن ابنه وعدم أدائه النفقة إلا بعد لجوئها إلى القانون؛ وهو الأمر يستغرق مدة طويلة تصل إلى ثلاث سنوات أو أكثر.

وحظيت جميلة الهوني بحملة تضامن وتعاطف واسعة من المواطنين وزملائها الفنانين عبر منصات التواصل الاجتماعي والجمعيات النسائية، بعد تصريحاتها بخصوص معاناتها كأم مطلقة ومطالبتها بتعديل مدونة الأسرة.

وكان الممثل المغربي أمين الناجي تقدم بشكاية لدى المحكمة الابتدائية بمدينة مراكش ضد طليقته الممثلة جميلة الهوني بسبب تصريحاتها الأخيرة ضده في إحدى البرامج التلفزيونية.

وكشف مصدر خاص، في تصريح لAlhayat 24، أن الناجي قرر متابعة طليقته الهوني بتهمة التشهير به والإدلاء بمعطيات خاطئة تضر بسمعته، وقد تم الاستماع إليه، ليلة أمس الثلاثاء، من طرف الشرطة القضائية بالمدينة الحمراء مراكش.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى