العثور على 14 جثة لمهاجرين بالجزائر

عثر على 12 مهاجرا سوريا وجزائريين اثنين وقد توفوا عطشا في الصحراء الجزائرية قرب الحدود الليبية، بينما مازال خمسة سوريين آخرين مفقودين، وفق ما أفاد به مواطن سوري مكلّف من السلطات السورية بمتابعة شؤون المهاجرين.

وقال بسام فرّوخ، المكلف من السفارة السورية بالجزائر بملف المهاجرين غير القانونيين لوكالة فرانس برس: “انطلق الضحايا من ليبيا الثلاثاء في اتجاه الجزائر، ويبدو أن السائق ضلّ الطريق، وتمّ العثور عليهم أول أمس (السبت) بعد أن تاهوا في الصحراء”.

وأضاف فروخ: “بحسب المعلومات التي حصلنا عليها من أهالي المهاجرين كان عدد السوريين في الرحلة 17 ولدينا أسماؤهم. لذلك مازال البحث جاريا عن خمسة مفقودين نعتقد أنهم توفوا للأسف أيضا”.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وأشار المتحدث ذاته إلى أن “جثث الضحايا متواجدة في مستشفى برج عمر إدريس (1300 كلم جنوب شرق الجزائر العاصمة)”، موردا أن “السفارة السورية بالجزائر أبلغت أهالي المتوفين بأنها مستعدة لتسهيل نقل الجثامين في حال قرّروا دفنها في سوريا”.

وذكرت جمعية غوث للبحث والإنقاذ الجزائرية المختصة في إنقاذ التائهين في الصحراء أن الضحايا الذين نشرت أسماؤهم “تم العثور عليهم في منطقة بلڨبور” البعيدة نحو 70 كلم عن برج عمر إدريس.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى