فوزي جمال: ظروف المولودية صعبة

أكد الإطار الوطني فوزي جمال نهاية ارتباطه بفريق مولودية وجدة لكرة القدم بعد نهاية الموسم الكروي الأخير، الذي عرف مغادرة “سندباد الشرق” القسم الأول، بينما بلغ نصف نهائي كأس العرش قبل أن يهزم بصعوبة أمام الرجاء بطل المسابقة.

وقال فوزي جمال: “أشكر إدارة النادي على كل المجهودات، وأشكر اللاعبين على تضحياتهم في موسم صعب للغاية، كما أشكر جمهور النادي وجميع مكونات المولودية”.

وأضاف المتحدث نفسه، في تصريح لـ”Alhayat 24ت”، قائلا: “أنا مرتبط بالمولودية من القلب لأنه فريقي الأم ويعني لي الكثير، وبعد نهاية الموسم قررت الرحيل لعدة أسباب. طالبني مسؤولو الفريق بمواصلة العمل خلال الموسم القادم، لكن ذلك ليس ممكنا”.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وتابع فوزي جمال: “لقد لعبنا موسما كاملا بـ12 لاعبا تقريبا. اللاعبون يعرفون أيضا الظروف الصعبة التي عشناها، والفريق كان سيُغادر البطولة منذ شطر الذهاب، غير أننا قاتلنا حتى آخر لحظة، لكننا لم ننجح في ضمان البقاء بتفاصيل صغيرة”.

واستطرد قائلا: “في كأس العرش تابع الجميع المباراة البطولية التي قدمناها أمام الرجاء، بحضور جماهيره الغفيرة، رغم صعوبة المهمة بالنسبة لنا على المستوى النفسي؛ لأننا كنا قد نزلنا قبل ذلك بأيام إلى القسم الثاني”.

وأردف: “أمام الرجاء لعبنا بطريقة جيدة ودرسنا الخصم جيدا، لكننا لم نجد الفرصة للقيام بتغييرات لأننا لا نتوفر على لاعبين في دكة الاحتياط. في الأخير أشكر الجميع، وأتمنى عودة سريعة للفريق الوجدي”.

وختم فوزي جمال تصريحه بالقول: “أرسلت إلى اللاعبين برنامجا خاصا بفترة الإعداد الصيفية للحفاظ على لياقتهم، وأنا الآن في عطلة مع أسرتي. خلال الموسم القادم سأبحث عن تجربة جديدة”.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى