انهيار سدّ يتسبب في فيضانات بالصين

تعمل السلطات الصينية، السبت، على السيطرة على فيضانات ناجمة عن انهيار سدّ وسط البلاد، أدّت إلى إجلاء عدة آلاف من السكان، حسبما ذكرت وسائل إعلام رسمية.

وبعد ظهر الجمعة تصدّع سدّ على ضفة نهر دونغتينغ في إقليم هونان (وسط)، حسبما قالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، ولم يتم الإبلاغ عن سقوط ضحايا إلى الآن.

وأجبر التصدّع الذي بلغ طوله 226 مترًا نحو ستة آلاف شخص على إخلاء المناطق المحيطة به، بحسب قناة “سي سي تي في” التلفزيونية العامة.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وبثت القناة لقطات تظهر مياه البحيرة تتدفق عبر فجوة في سدّ، ما أدّى إلى غمر أراض زراعية ووصول المياه إلى أسطح منازل إحدى القرى.

وفُرضت قيود على حركة النقل على كلّ الطرق المؤدية إلى منطقة هوارونغ في (إقليم) هونان، حيث يعيش نحو نصف مليون شخص، “تحسبا للفيضانات”.

ودعا الرئيس الصيني شي جينبينغ السلطات إلى حشد كل الموارد اللازمة لإنقاذ الناس وممتلكاتهم، بحسب وكالة شينخوا.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الوزارة المكلفة بالطوارئ أرسلت أكثر من 800 عنصر إنقاذ ونحو 150 مركبة وعشرات القوارب للمساعدة في سد الثغرة والمشاركة في عمليات الإنقاذ.

وأفرجت بكين عن 540 مليون يوان (68,5 مليون يورو) لتمويل جهود الإغاثة في هونان ومناطق الكوارث الأخرى، حسبما أفادت “سي سي تي في” نقلًا عن وزارتَي المالية وحالات الطوارئ.

وتشهد الصين صيفًا يتّسم بظروف مناخية قاسية، مع فيضانات في مناطق الوسط والجنوب وموجات حر شديد في جزء كبير من الشمال.

ويؤدّي التغير المناخي الناجم عن انبعاثات الغازات إلى جعل الظواهر المناخية المتطرفة أكثر تواترًا وشدة. والصين هي أكبر مصدر لانبعاثات الغازات الدفيئة في العالم.

وتم إجلاء نحو ربع مليون شخص هذا الأسبوع في شرق الصين بعدما تسببت الأمطار الغزيرة في فيضان نهر يانغتسي وأنهر أخرى، وفقًا لوسائل إعلام رسمية.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى