اجتماع يُنهي أزمة فريق المغرب التطواني

عقد بعض أعضاء اللجنة المؤقتة المكلفة بتدبير شؤون فريق المغرب التطواني لكرة القدم، الإثنين، اجتماعا بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء مع عبد المالك أبرون، الرئيس السابق لممثل “الحمامة البيضاء”، لإيجاد حل للأزمة القائمة بينهما.

وعلمت “Alhayat 24ت”، من مصدر مسؤول، أن الطرفين وقعا على “بروتوكل” بينهما، بعد التوصل إلى اتفاق نهائي يُرضيهما على أن يرفع أبرون الحجز على الحساب البنكي لشركة المغرب التطواني.

وأوضح المصدر نفسه أن الطرفين اتفقا على رفع الحجز، على أن تصرف اللجنة مستحقات أبرون عبر أشطر في الفترة القادمة، وذلك لتتمكن من صرف مستحقات اللاعبين قبل عيد الأضحى.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وحجز أبرون قبل أيام على الحسابات البنكية لشركة المغرب التطواني بعد حصوله على حكم يقضي بذلك، بسبب مستحقاته المالية التي يدين له “الماط” بها، وهو ما أدخل الفريق في أزمة مالية حقيقية.

ويدين المغرب الطواني لأبرون بمبلغ مالي تصل قيمته إلى 700 مليون سنتيم، ويُطالب في الوقت الحالي بمبلغ 337 مليون من خزينة الفريق كدفعة أولى، وهو ما يزيد من متاعب اللجنة المؤقتة.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى