مشاورات لتشكيل حكومة جديدة ببلجيكا

كلف العاهل البلجيكي الملك فيليب، اليوم الاثنين، الحكومة المنتهية ولايتها لرئيس الوزراء ألكسندر دو كرو بإدارة الشؤون الجارية، وسيباشر خلال اليوم نفسه مشاورات بهدف تشكيل حكومة جديدة، وذلك بحسب ما ذكر بلاغ للقصر الملكي.

واستقبل العاهل البلجيكي رئيس الوزراء الذي قدم استقالة حكومته غداة الانتخابات التشريعية، التي أجريت، أمس الأحد، بالتزامن مع الاستحقاقات الجهوية والأوروبية.

ومن المقرر أيضا أن يستقبل الملك فيليب هذا اليوم رئيستي مجلس النواب (الغرفة السفلى بالبرلمان الفيدرالي)، إليان تيليو، ومجلس الشيوخ (الغرفة العليا)، ستيفاني دوز، قبل الاجتماع مع رؤساء الأحزاب.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وسيشمل هذا الاجتماع، بالترتيب، رؤساء الحزب القومي الفلاماني اليميني “إن- في أ”، وحزب “فلامس بيلانغ” الفلاماني اليميني المتطرف، والحزب الليبرالي الفرونكفوني “الحركة الإصلاحية”، وهم على التوالي، بارت دي ويفر، توم فان غريكن وجورج-لوي بوشي.

واحتل حزب “إن- في أ” المركز الأول في الانتخابات التشريعية البلجيكية. ويمتلك الحزب ما مجموعه 24 مقعدا من أصل 150 مقعدا في مجلس النواب، متقدما على “فلامس بيلانغ” و”الحركة الإصلاحية” (20 مقعدا لكل منهما).

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى