تسليم دفعة جديدة من “نيو المغربية” .. وبلخياط يخطط لسيارة كهربائية

بعد مرور سنة ونيّف على استقبال خاص بالقصر الملكي في الرباط (15 ماي 2023)، تجاوزت شركة “نيو موتورز” جميع مراحل الإنتاج والتسويق بنجاح باهر، لتصل مساء اليوم الجمعة 7 يونيو الجاري إلى حدث “الافتتاح الرسمي لأوّل صالة عرض (showroom) بمدينة الرباط، تعرض نماذج متنوعة الألوان ومتعددة الأشكال طوّرتها أول شركة مغربية (100%) لصناعة السيارات”.

هذا الحدث “الحصري”، الذي حضرته جريدة هسبريس الإلكترونية، جرى مساء اليوم الجمعة، مانحاً لعموم المواطنين والمواطنات الراغبين والمهتمّين فرصة اكتشاف “سيارة أولى من نموذج جديد من السيارات الكهربائية” تعمل المجموعة المذكورة على تطويره، كما سُلِّمت سيارات “NEO نيو” المغربية إلى زبائن جدد، وفق ما عاينته الجريدة، بحضور مدير الشركة ومؤسّسها، نسيم بلخياط، وبعض طواقم شركته من مطوّري تصاميم ومهندسين وتقنيين.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

“نيو موتورز موروكو” تعد أول مقاولة ناشئة صناعية (start-up industrielle)، يصل حالياً عدد العاملين في مصنعها بضواحي الرباط (منطقة عين عودة) “حوالي 100 كفاءة وإطار مغربي مائة بالمائة”، وفق ما أفاد به نسيم بلخياط، في تصريح لهسبريس على هامش الحدث، مذكرا بأنها “فكرة حالمة بين شخصين طامِحَيْن لشركة سيارات مغربية محلية الصنع، قبل أن يتطور عدد الأطر والعاملين”، متوقعا في الأشهر المقبلة أن يصل أزيد من 200 إطار.

مؤسس الشركة ومديرها العام تَملَّكَتْه سعادة عارمة بدخول أول شركة مغربية 100 بالمائة لصناعة السيارات غمار “مرحلة جديدة بافتتاح قاعة العرض الأولى لسياراتها بالرباط”، وهو الحدث الذي جرى بحضور نحو 100 من المدعوّين، وتسليم المفاتيح لأكثر من 10 من الزبائن الجدد للعلامة، الذين أصبحوا بذلك مالكين لسيارات “نيوموتورز” المصمَّمة والمصنعة بالكامل في المغرب.

وسيتلو افتتاح هذه الصالة الأولى، افتتاح 15 قاعة عرض في المجمل بمدن كبرى، أبرزها مراكش والدار البيضاء وطنجة.

وجواباً عن سؤال طرحته هسبريس، أفاد بلخياط بأن “الأغلب والأعَـمَّ من أجزاء وهياكل السيارة ومكوناتها، بنسبة تناهز 70% كنسبة إدماج محلي، صُنعت بالمغرب من طرف شركات ومصنِّعين ومصانع مغربية”.

وبحسب المستثمر المغربي ذاته، فإن هذا التدشين “مندرجٌ في استمرارية المسار الذي انطلق بتقديم نيوموتورز للملك محمد السادس في ماي 2023، الذي ثمّن فيه الملك جدّية والتزام الشباب المغربي، الرافعة الأساسية لهذا المشروع الطموح، الذي يعكس الدينامية والخبرة المتنامية للمغرب في قطاع السيارات”.

ويستعرض الفضاء الجديد للعرض بالرباط “الموديل الجديد للعلامة، المُصمَّم لتلبية الاحتياجات الخاصة للسوق المحلية”، بينما “يشكل هذا الموديل، الذي يجمع بين الأداء والسلامة واحترام البيئة، باكورة المجموعة المستقبلية المنتظرة لسيارات العلامة، بما في ذلك السيارات الكهربائية، مُجسّدا بذلك التزام نيوموتورز تجاه تحقيق الابتكار والتنقل المستدام”، وفق معطيات توفرت لهسبريس.

تفكير في أفق التطوير

“نفكر حالياً في السيارة الكهربائية التي تحظى باهتمام خاص من طرف أطُر وكفاءات مغربية في نيوموتورز، وبحلول رأس سنة 2025 نكون قد أعدَدْنا لها جيّداً”، يورد بلخياط شارحاً لهسبريس، مؤكدا أن “الفرق تشتغل ليل نهار لإدخال الفرح على المغاربة وجعلهم مفتخرين وغيُورين على المنتج الصناعي المحلي من السيارات”.

وأكد أن “قطع غيار السيارة وأشغال الإصلاح والصيانة مضمونة بعد تسليمها للزبون في أقل من 24 ساعة بأغلب مدن المغرب، وهو مجهود يتم بالشراكة مع علامات وشركات مغربية معروفة”.

وتعلن الشركة طموحها لـ”تعزيز حضورها الوطني عبر افتتاح حوالي 15 معرضا قريبًا عبر ربوع المملكة، في إطار شراكة مع مجموعة مرجان وشركة سبيدي المغرب، التي تتولى خدمة ما بعد البيع لسياراتها”.

كما تمت مواكبة الشركة الناشئة من خلال مسار “تعاون مثمر بين شركات مغربية مرموقة”، منها أبناك مغربية ومؤسسات التمويل التي واكبت نيو موتورز خلال تطورها، وفق ما أكده مديرها العام.

وعن دور الدولة المغربية وفَضْلِها فيما وصلت إليه سيارة “نيو”، لفت بلخياط إلى دور حاسم لعبتْه ولاية جهة الرباط ومصالح المركز الجهوي للاستثمار، إلى جانب كل من وزارة الصناعة والتجارة، خاصة مديرية السيارات، ووزارة النقل واللوجستيك، وكذا مصالح الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية التي عملت على “إفادة المشروع بالمواكبة والخبرة اللازمتيْن”.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى