رئيس آسفي يحاول إقناع عبوب بالعودة

باشر محمد الحيداوي، رئيس فريق أولمبيك آسفي لكرة القدم، مهامه على رأس المكتب المسير للفريق العبدي، بعد مغادرته أسوار السجن بأول خطوة في محاولة لإقناع الإطار الوطني زكرياء عبوب للعودة لقيادة الفريق.

وعلمت “Alhayat 24ت”، من مصدر مطلع، أن الحيداوي تواصل، خلال الساعات القليلة الماضية، هاتفيا مع عبوب للاستماع إليه حول الأسباب الحقيقية التي دفعته إلى الرحيل عن الفريق المسفيوي.

وأوضح المصدر نفسه أن الحيداوي عرض على عبوب العودة لمواصلة مهامه كمدرب لأولمبيك آسفي؛ في حين طالب عبوب بمنحه بعض الوقت للحسم في قرار عودته من عدمه.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وأفاد المصدر ذاته بأن عبوب كان موقفه إيجابيا مع طلب الحيداوي؛ الأمر الذي يُقربه أكثر من العودة لمواصلة مهامه مع الفريق “العبدي”، خاصة بعد عودة الحيداوي الذي تربطه به علاقة جيدة.

وكان الإطار الرياضي الوطني زكرياء عبوب قد ترك، الأربعاء قبل الماضي، فريق أولمبيك آسفي لكرة القدم في ظروف غامضة، قبل أن يؤكد في تصريحات إعلامية أنه يمر بفترة صحية صعبة، فرضت عليه الرحيل عن الفريق العبدي.

في حين غادر محمد الحيداوي، الثلاثاء الماضي، السجن المحلي 2 بالجديدة، بعد انقضاء العقوبة الصادرة في حقه، في القضية التي عرفت بـ”تذاكر مونديال قطر 2022″.

وكانت محكمة الاستئناف بعين السبع بالدار البيضاء قد أدانت الحيداوي بـ8 أشهر حبسا نافذا، بعدما كان قد أدين ابتدائيا بالحبس 18 شهرا، بعد متابعته بتهمة محاولة النصب وبيع تذاكر بتسعيرة مخالفة لثمنها الأصلي.

يُشار إلى فريق أولمبيك آسفي لكرة القدم سيُلاقي، مساء اليوم السبت على الساعة العاشرة ليلا بالملعب البلدي ببرشيد، الرجاء الرياضي لحساب دور 16 من مسابقة كأس العرش.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى