تركيا تحيي ذكرى مرور عام على كارثة الزلزال

تحيي تركيا حتى الثلاثاء ذكرى زلزال 6 فبراير 2023، وهو أسوأ كارثة في تاريخها الحديث، إذ خلّف أكثر من 53 ألف قتيل في جنوب شرق البلاد.

وأدّت الهزة الأرضية العنيفة خلال خمس وستين ثانية إلى مقتل 53537 شخصاً بحسب أحدث حصيلة نشرتها السلطات الجمعة، طمروا تحت أكوام من الإسمنت بعدما انهارت عليهم المباني حيث يقطنون، متحولة إلى أنقاض.

إلى ذلك سُجّل مقتل 6 آلاف شخص في سوريا المجاورة، ما رفع حصيلة الكارثة في البلدين إلى حوالي 60 ألف قتيل، لتصبح من بين أكثر 10 كوارث حصداً للأرواح خلال المائة عام الماضية، ووصفها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ”كارثة القرن”.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وطالت آثار الزلزال إحدى عشرة مقاطعة من الأفقر في تركيا، ملحقةً أضراراً بـ 14 مليون تركي، مازال عدد كبير منهم في حالة صدمة.

وقالت كاغلا ديميريل (31 عامًا) التي تقطن مخيّما مكوّنا من حاويات في أنطاكيا لإيواء مَن دُمّرت منازلهم: “لقد مر عام وذكرى الزلزال لا تفارقنا”.

ودُمرت أنطاكيا القديمة الواقعة في محافظة هاتاي المتاخمة لسوريا بنسبة 90 بالمائة.

وأضافت ديميريل: “فقدت الحياة أهميتها. لم تعد لدي عائلة لأزورها، ولا أبواب أطرقها، ولا مكان جميل للعيش، ولا أي شيء”.

وفي المجموع انهار أكثر من 100 ألف مبنى جراء الزلزال، وتضرر 2,3 مليون مبنى، فيما يعيش 700 ألف شخص في حاويات.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى