بطمة تحظى بتعاطف وتضامن زملاء وأصدقاء

عبّر مجموعة من الفنانين المغاربة وأصدقاء دنيا بطمة عن تعاطفهم وتضامنهم معها في الأزمة التي تمر منها، وذلك بعدما تم توقيفها، أمس الأربعاء، من أجل تنفيذ العقوبة الحبسية الصادرة في حقها.

واجتاحت صور الفنانة دنيا بطمة منصات التواصل الاجتماعي مرفقة برسائل الدعم والدعاء من زملائها وأصدقائها الذين أعربوا عن تضامنهم معها في مشكلتها القضائية، متمنين لها الفرج القريب، من بينهم المغني الشعبي نبيل ناصيف، المطرب فهد مفتخر، الممثلة نرجس الحلاق، سلمى العمري، فهد الهاشمي، ايمان المباركي وجواد قنانة.

وظهرت المطربة المغربية نجاة رجوي في بث مباشر عبر صفحتها الخاصة، الخميس، عبرت من خلاله عن تضامنها مع زميلتها بطمة، موردة أن ما تمر به هذه الأخيرة ليس أمرًا سهلا، متمنية لها ولعائلتها الصبر والفرج.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وتابعت المتحدثة ذاتها بأنها ليست صديقة لدينا بطمة ولكنها تكن لها معزة خاصة، وأنها من المعجبين بها وبصوتها الذي يعد من أجمل الأصوات العربية، مضيفة أنها اجتمعت بها مرات عديدة في سهرات وحفلات وكان تعاملها جميلا معها ولم تر منها إلا الخير.

وختمت رجوي حديثها بالقول: “في بعض الأحيان عندما لا يخرج الإنسان للحديث علنا يقوم بأشياء في الخفاء، وليس بالضرورة أن يظهر أنه متضامن مع الشخص عبر السوشل ميديا. اللهم فرج عليها وارزقها الصبر هي وعائلتها، وخاصة والدتها وبناتها”.

بدورها، كتبت شهرزاد بطمة، ابنة عم دنيا، في تدوينة لها: “حسبي الله وحده ونعم الوكيل، برفقة العدالة تجتاز العالم وبرفقة الظلم لا تعبر عتبة بيتك، المصيبة ليس في ظلم الأشرار بل في صمت الأخيار.. واعلمي أنه عندما لا تكون الحياة في صفك سأبقى دائما في صفك”.

من جهتها، قالت يسرى باريش، المعروفة بلقب “يسرى مروكينو”: “سيفرجها الله وستعودون أقوى وأنجح من قبل، من العادي فالجميع تقدر عليه بعض الأشياء التي لم تكن في الحسبان، لكن نسقط ونعيد النهوض وماهي إلا محنة وستمر، فالحياة عبارة عن سفر”.

من جانبه، قال المطرب المغربي فهد مفتخر: “خبر جد محزن وقلبي مع أختي دنيا، اللهم ارزقها الفرج”.

وكانت دنيا بطمة قد خرجت في بث مباشر عبر صفحتها قبل أسابيع، للحديث لأول مرة عن تفاصيل قضية “حمزة مون بيبي”، التي هزت الرأي العام المغربي أواخر سنة 2019، والتي أدينت على إثرها بالحبس النافذ سنة.

والتمست بطمة في رسالة وجهتها إلى الملك محمد السادس العفو عنها بصفتها مواطنة مغربية تعرضت لما وصفته بـ”الظلم والمؤامرة المحبوكة، منذ أزيد من أربع سنوات، بعد الزج باسمي في هذا الملف.”

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى