عاصفة تدفع إلى تعبئة الجيش في إسبانيا

قامت إسبانيا بتعبئة الجيش في شمالي البلاد لمساعدة مئات المسافرين الذين يواجهون عاصفة شتوية شديدة في الوصول إلى مناطق آمنة.

وتقطعت السبل بنحو 500 مركبة، من بينها شاحنات، في ازدحام مروري لمسافة كيلومتر على الطريق بين بلدتي سوريا وأجريدا بالقرب من مدينة سرقسطة، مساء الجمعة، نتيجة التساقط الكثيف للثلوج ودرجات الحرارة المتجمدة، حسبما أظهرت تقارير تلفزيونية.

وذكرت قناة “ار تي في اي” التلفزيونية الحكومية أن درجات الحرارة في منطقة كاستيا (قشتالة) وليون انخفضت إلى أقل من 10 درجات تحت الصفر في المناطق المرتفعة خلال الليل.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

وفي سرقسطة، توقفت العمليات مؤقتا في المطار بسبب الثلوج على المدرج. كما كان هناك ازدحام مروري في مناطق أخرى من إسبانيا بسبب الثلوج والجليد أو بسبب الأمطار الغزيرة، مثل منطقة اكستريمادورا التي تتمتع بحكم ذاتي أيضا في جنوب غرب إسبانيا.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى