موخاريق يراسل لقجع بشأن “التكوين المهني”

طالب الميلودي موخاريق، الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، الوزير المنتدب المكلف بالميزانية فوزي لقجع بإعطاء توجيهاته قصد تسوية وضعية حاملي الشواهد العليا بمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، الذين لا يتعدى عددهم 365 مستخدما.

ودعا زعيم نقابة الاتحاد المغربي للشغل، في رسالته التي توصلت بها جريدة Alhayat 24 الإلكترونية، الوزارة المعنية إلى “إعادة ترتيب المستخدمين في السلالم المستحقة، مع الحفاظ على الأقدمية المكتسبة في القطاع، وذلك من أجل إنصاف هذه الفئة والحفاظ على مبدأ المساواة والسلم الاجتماعي داخل القطاع”.

وقال موخاريق في رسالته: “للأسف الشديد تبقى التضحيات الجسام التي تبذلها الشغيلة التكوينية لا توازي قيمة الإنجازات المحققة، ما كرس لسنوات طوال ثقافة الإجحاف والحيف التي نهجها المدير العام السابق عوض ثقافة التحفيز والتشجيع”.

وأوضح الأمين العام للنقابة المذكورة أن هذا الأمر “خلف استياء عميقا إزاء التعامل السلبي مع بعض المطالب الفئوية، خاصة منها ملف فئة حاملي الشواهد العليا، بما يشمل التقني المتخصص، الذين لا يتجاوز عددهم 365″، مشددا على أنه “رغم الحل الترقيعي الذي وضعته إدارة المكتب، الذي يحمل في طياته إجهازا كاملا على عملية إعادة الترتيب حسب الشواهد مع الحفاظ على الأقدمية المكتسبة لدى المستخدم، ما يجعل السلم الاجتماعي في القطاع على المحك، يواصل الشريك الاجتماعي بالقطاع نهج أسلوب الحوار والتفاوض من أجل حل الملفات العالقة”.

وتطالب الجامعة الوطنية للتكوين المهني بحل الملف المطلبي لحاملي الشواهد العليا بالمكتب، المتمثل في إعادة ترتيبهم وفق الشواهد العليا المحصل عليها، وكذا مراجعة بند القانون الأساسي المتعلق بإعادة الترتيب، وذلك بالحفاظ على الأقدمية المكتسبة في القطاع.

0 0 votes
Article Rating
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى