74 مليون سائح يزورون إسبانيا خلال 10 أشهر

زار إسبانيا بين شهري يناير وأكتوبر 74,7 مليون سائح دولي، مقابل 74,5 مليون سائح في الفترة نفسها من العام 2019، ما يمكن من تجاوز أرقام ما قبل الوباء لأول مرة، وبالتالي بلوغ رقم قياسي تاريخي جديد.

وبحسب الأرقام الصادرة، الإثنين، عن المعهد الوطني الإسباني للإحصائيات، فقد اختار زهاء 8,2 مليون مسافر إسبانيا في شهر أكتوبر لقضاء عطلاتهم، مقارنة بـ 7,6 ملايين خلال هذا الشهر من العام 2019، ما يعد أيضا رقما قياسيا لهذا الشهر.

ومن بين الدول الرئيسية التي يتوافد منها السياح تجاوزت فرنسا أرقام ما قبل “كوفيد”، مع توافد 10,35 مليون شخص، وهو ما يزيد قليلا عن 10 ملايين في الفترة من يناير إلى أكتوبر 2019.

#div-gpt-ad-1608049251753-0{display:flex; justify-content: center; align-items: center; align-content: center;}

ومع ذلك، تظل المملكة المتحدة المصدر الأول للسياح، من حيث توافد 15,5 مليون سائح حتى أكتوبر، أي دائما أقل من 16,3 مليون سائح خلال الأشهر العشرة الأولى من سنة 2019.

وتحتل ألمانيا، ثاني أكبر مصدر تقليدي للسياح قبل الوباء، المركز الثالث بـ 9,6 ملايين مسافر مقارنة بـ 10,1 مليون في ذلك الوقت.

وتم تسجيل أكبر الزيادات مقارنة بالعام 2019 في الولايات المتحدة، من حيث توافد 3,42 مليون مسافر على إسبانيا (2,93 مليونا قبل أربع سنوات). ومقارنة بالعام 2022، زاد توافد السياح من هذا البلد بنسبة 41 في المائة.
ومقارنة بالعام 2022، سيزيد بشكل كبير عدد الإيطاليين الذين يحلون بإسبانيا (4,2 مليون، +20,6 بالمائة)، والبرتغاليين (2,4 مليون، +17,4 في المائة)، والإيرلنديين (2,2 مليون، +18,7 في المائة)، والسويسريين (1,7 مليون، +19,3 في المائة).

وكانت الوجهة الرئيسية للسياح الدوليين خلال الأشهر العشرة الأولى من العام هي كاتالونيا، مع 15,8 مليون وافد (21,1 في المائة أكثر من العام السابق)، تليها جزر البليار (14 مليونا، 8,7 بالمائة كزيادة)، وجزر الكناري (11,2 مليونا، أي بزيادة قدرها 13,2 في المائة).

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى