شابة تقتل خالها بالدروة نواحي برشيد

أمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية سطات، اليوم الجمعة، بإخضاع جثة شخص خمسيني للتشريح الطبي بمشرحة الرحمة بالدار البيضاء، لتحديد السبب الحقيقي للوفاة، بعد تعرضه لطعنة بآلة حادة من قبل ابنة أخته بمدينة الدروة التابعة لإقليم برشيد، في ظروف شكلت موضوع بحث قضائي من قبل الدرك الملكي بسرية عاصمة أولاد حريز.

وأفادت مصادر Alhayat24 بأن الهالك، المزداد سنة 1966، كان يشتغل سائقا، ويستقر في أغلب الأحيان لدى أخته بحي خديجة 1 بمدينة الدروة، إلى أن تعرض إلى طعنة قاتلة على مستوى العنق، من قبل ابنة أخته المزدادة سنة 1988.

إعلان

وانتقلت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الدروة، برئاسة قائد سرية برشيد، إلى مكان الحادث، حيث جرت معاينة الواقعة ونقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات ببرشيد، قبل أن تأمر النيابة العامة المختصة بتوجيهها نحو مصلحة التشريح الرحمة بالدار البيضاء لفائدة البحث القضائي.

وأوضحت مصادر Alhayat24 بأن عناصر الضابطة القضائية التابعة لدرك الدروة تمكنت من إيقاف الشابة المشتبه فيها بقتل خالها، والاستماع إليها قبل أن تسفر المعلومات الأولية أنها تعاني اضطرابات نفسية وتتناول بسبب ذلك أدوية مناسبة وفق وصفة طبية، حيث جرى وضعها تحت تدبير الحراسة النظرية، في انتظار عرضها على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بسطات لاتخاذ القرار المناسب في حقها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى