السباحة في أم الربيع تنهي حياة ثلاثيني

أمر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بسطات، اليوم السبت، بإخضاع جثة شاب ثلاثيني للتشريح الطبي، من قبل فريق مختص بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بعاصمة الشاوية، قصد تحديد السبب الحقيقي للوفاة، بعد انتشالها من نهر أم الربيع على مستوى النفوذ الترابي لقيادة الهدامي دائرة وعمالة برشيد.

وحسب معلومات أولية حصلت عليها Alhayat24 من مكان الحادث، فإن الهالك، وهو أعزب يقطن بدوار شبيكة بجماعة سيدي عبد الكريم بنواحي برشيد، قصد نهر أم الربيع من أجل السباحة، إلا أنه اختفى عن الأنظار في عمق المياه، على مستوى دوار شبيكة، في ظروف شكلت موضوع بحث تمهيدي اعتيادي من قبل درك أولاد عبو.

إعلان

وتم انتشال جثة الهالك بحضور ممثل السلطة المحلية بقيادة الهدامي، وعناصر تابعة للمركز الترابي للدرك الملكي بسوق جمعة أولاد عبو سرية برشيد.
وبعد معاينتها لفائدة البحث، تم توجيه الجثة، بواسطة سيارة نقل الأموات، نحو قسم حفظ الجاثمين بسطات قصد تشريحها لتحديد ظروف وملابسات الوفاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى