حمد الله يرفع شكوى ضد “النصر السعودي”

قرر الدولي المغربي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم الاتحاد السعودي لكرة القدم، مقاضاة مسؤول إداري في إدارة فريقه السابق، النصر، بسبب تسريب محادثة هاتفية.

ووفق تقارير إعلامية سعودية فإن حمد الله رفع شكوى ضد النصر بإيعاز من فريقه الحالي الاتحاد، بعد تسريب محادثة هاتفية مع المدير التنفيذي للأخير، حامد البلوي، تتضمن طلب فسخ عقده مع النصر والانضمام إلى صفوف الاتحاد.

إعلان

وأكدت صحيفة “المدينة” السعودية أن إدارة “العميد” شددت في شكواها على أن “الوصول إلى تلك التسجيلات يتطلب إذنا من جهات رسمية، والحصول عليها بدون إذن أمر غير قانوني”.

وأفادت جريدة “الرياضية” بأن محامي نادي الاتحاد أبلغ لجنة الاحتراف في الاتحاد السعودي لكرة القدم بعدم الاختصاص في قضية المهاجم المغربي، فيما ينتظر الحسم من قبل الاتحاد الدولي للعبة، بعد تصعيد النصر ورفع شكوى إلى “فيفا”.

وكان النصر فسخ عقد حمد الله سنة 2021، وقال في بلاغ له إن السبب وراء هذا القرار “قانوني ومشروع”، ويأتي حسب لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، مشيرا إلى أنه يحتفظ بجميع الحقوق المالية والقانونية المترتبة عن ذلك أمام الجهات القضائية المختصة.

وصعدت إدارة النصر قضيتها ضد المهاجم المغربي والاتحاد، إذ قدمت تسجيلات صوتية إلى لجنة الاحتراف، تزعم وجود “تآمر”؛ كما طالبت بفرض عقوبات على فريق اللاعب الحالي لضمان النزاهة والشفافية مستقبلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى