“الفوسفاط” يعتزم تمويل حرم جامعي بالرباط

حصلت مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط (OCP) على دعم وكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف، التابعة لمجموعة البنك الدولي، لضمان قروض تمويل الحرم الجديد لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية (UM6P) بالعاصمة الرباط.

وذكرت المجموعة، في بلاغ صحافي توصلت به Alhayat24، أن الضمان تم إصداره لفائدة “Crédit Agricole Corporate and Investment Bank” و”BNP Paribas” في فرنسا لتغطية قروض تصل إلى 570 مليون يورو، ما يعادل 6 مليارات درهم، لفائدة مجموعة “OCP”.

إعلان

ويمتد الضمان إلى عشر سنوات، ويغطي مخاطر عدم الوفاء بالالتزامات المالية السيادية للمؤسسات الحكومية، وستعتمد مجموعة “OCP”، الرائد العالمي في أسواق الأسمدة الفوسفاطية، على هذه الموارد لتمويل إنشاء حرم جامعي جديد بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية (UM6P) بالرباط التي تم إطلاق مرحلتها الأولى في أكتوبر 2021، فيما سيتم الانتهاء من مرحلتين جديدتين بحلول سنة 2024.

وتعتبر عملية إصدار ضمان لفائدة المجموعة، العملية الأولى من نوعها في قطاع التعليم بالمغرب وإفريقيا، وتؤكد قوة الاستراتيجية المالية لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، كما تظهر مصداقية نهج مجموعة “OCP” في مجال اقتصاد المعرفة والحكامة البيئية، الاجتماعية والإدارية (ESG).

وينتظر أن يوفر الحرم الجديد في الرباط تكوينا عالي المستوى لحوالي 2000 طالب وطالبة في مجالات الاقتصاد، الحكامة، العلوم السياسية، العلاقات الدولية، العلوم السلوكية والاجتماعية، الفندقة والتدبير.

وبالإضافة إلى ذلك، سيحتضن الحرم الجامعي كلية جديدة للحكامة، وأول مدرسة وحاضنة للمقاولات في مجال الذكاء الاصطناعي بالمغرب، كما سيتوفر على مراكز متعددة الرياضات، ومختبرات للتعليم الرقمي، ومركز للغات، ومكتبة، وإقامة فندقية تمكن من استقبال الضيوف الجامعيين وتكوين طلبة مدرسة التدبير الفندقي وريادة الأعمال.

وتتواجد جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في صلب استراتيجية الابتكار، الاستدامة والتحول لمجموعة “OCP”.

وتسهر الجامعة، التي تأسست سنة 2017، من خلال الحرم الجامعي لابن جرير، على أكثر من 80 في المائة من أنشطة البحث والتطوير لمجموعة “OCP” في المجالات الاستراتيجية، مثل الأسمدة، التجهيزات الصناعية، الطاقة النظيفة والتدبير المستدام للمياه. وتساهم أيضا في تنفيذ برامج التكوين التي تمكن الرأسمال البشري لمجموعة “OCP” من استغلال كامل إمكاناته.

وفي هذا الإطار، صرح هشام الهبطي، رئيس جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، قائلا: “نحن ممتنون لثقة وكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف في خطتنا الهادفة إلى توسيع نطاق القدرات التعليمية لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية بالنظر إلى النتائج المحققة على المدى البعيد”.

وأضاف الهبطي، في تصريح نقله البلاغ الصحافي، أن “الدعم سيسمح بتطوير المرافق الجديدة في الحرم الجامعي بالرباط، وبالتالي تحسين المهارات، الابتكار وتطوير المجالات الهامة التي لا يوفرها الحرم الجامعي الحالي”.

وتتمثل مهمة جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في تعزيز موقعها الرائد بالمغرب في هذه المجالات، وذلك في إطار نهج قائم على الشراكة من أجل تحفيز التكوين المهني الأساسي لمستقبل إفريقيا.

وأشار الهبطي إلى أن “مجموعة OCP تطورت لتصبح فاعلا هاما في تغذية النباتات، وهي على يقين تام أن التعليم والبحث والتطوير عوامل أساسية لمستقبل الأمن الغذائي والتقدم، ويعتبر هذا التطور جوهريا ليس فقط للطلبة المغاربة، وإنما للشباب في جميع أنحاء إفريقيا”.

من جانبه، أشار Hiroshi Matano، نائب الرئيس التنفيذي لوكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف، إلى أن “وكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف (MIGA) فخورة بكونها جزءا من هذا المشروع؛ حيث تمكن الضمانة المقدمة من طرفها من توفير التمويل من المقرضين الدوليين بشروط تنافسية لتمويل تطوير المرافق في البلد”.

وأضاف ماتانو، في تصريح نقله البلاغ الصحافي، أن هذا المشروع “سيعزز توسيع مرافق البحث والتطوير بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية والقدرات التنافسية للمغرب، وسيساهم في تكوين الرأسمال البشري الحالي والمستقبلي”.

ومن خلال دعم وكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف، تلتزم مجموعة “OCP” بتحقيق مزيد من التقدم للحصول على شهادة المباني الإيكولوجية من خلال برنامج شهادة “LEED” الذي تمنحه “U.S. Green Building Council” للعديد من مرافق الحرم الجامعي بالرباط.

وسيمكن الحرم الجديد من إضافة الهياكل الهيدروليكية التي تهدف إلى حماية الهيكل من مخاطر الفيضانات، وكذا دفن خط الكهرباء بقوة 60 كيلو فولت، إلى جانب إعادة تأهيل محطة فرعية.

جدير بالذكر أن مجموعة “OCP” ومجموعة البنك الدولي شريكان منذ فترة طويلة؛ إذ وقعت مؤسسة التمويل الدولية (IFC)، فرع مجموعة البنك الدولي، ومجموعة “OCP”، في يونيو 2021، اتفاقية للتمويل بقيمة 100 مليون دولار من أجل توسيع شبكات “OCP Africa” اللوجيستيكية والرفع من توفر الأسمدة الملائمة للتربة والزراعات المحلية في ساحل العاج، إثيوبيا، غانا، كينيا، نيجيريا، السنغال وتنزانيا.

وسبق أن واكبت مؤسسة التمويل الدولية أيضا مجموعة “OCP” في الحصول على شهادة “EDGE” التي تعتبر مرجعا دوليا في مجال المساواة بين الجنسين، والتي تم الإعلان عنها في مارس الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى