توقع بارتفاع مبيعات الفوسفاط والسيارات

يتوقع أن تتجاوز مبيعات الفوسفاط ومشتقاته وقطاع السيارات، خلال السنة المقبلة، حوالي 217 مليار درهم.

وأفاد بنك المغرب، عقب اجتماع مجلسه الثلاثاء، بأن مبيعات الفوسفاط ومشتقاته ستسجل 102,7 مليارات درهم سنة 2023؛ فيما ستتجاوز مبيعات قطاع السيارات 114,7 مليارات درهم.

إعلان

ويتجلى من توقعات بنك المغرب أن الصادرات المغربية ستتحسن بنسبة 22 في المائة خلال السنة الجارية وبنسبة 0,8 في المائة سنة 2023، مدعومة بالخصوص بمبيعات الفوسفاط وقطاع السيارات.

كما يتوقع أن تنمو الواردات بنسبة 24,2 في المائة خلال السنة الجارية ارتباطا بارتفاع قيمة الفاتورة الطاقية التي يرتقب أن تصل إلى 122,4 مليار درهم، والتزايد المتوقع في مشتريات المواد الخام والمنتجات نصف المصنعة.

على مستوى مداخيل الأسفار، أشار بنك المغرب إلى أنها استفادت من إعادة فتح الحدود وإطلاق عملية “مرحبا” لاستقبال الجالية المغربية؛ وهو ما سيجعلها تحقق انتعاشا تدريجيا بالانتقال من 34,3 مليارات درهم خلال السنة الماضية إلى 54,3 مليارات درهم خلال السنة الجارية، و70,9 مليارات درهم سنة 2023.

وبعد المستوى القياسي البالغ 93,7 مليارات درهم المسجل سنة 2021، يرتقب أن تعود تحويلات المغاربة المقيمين في الخارج إلى مستويات ما قبل الأزمة لتصل إلى ما مجموعه 87,3 مليارات درهم سنة 2022 و84 مليار درهم سنة 2023.

ومع تحقق التمويلات الخارجية المرتقبة للخزينة، يتوقع أن تصل الأصول الاحتياطية الرسمية إلى 342,5 مليارات درهم بنهاية سنة 2022 لتصل إلى 346 مليار درهم في نهاية 2023، لتغطي بذلك حوالي 6 أشهر من واردات السلع والخدمات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى