هذه تفاصيل تفكيك شبكة لاستغلال قاصرات في تصوير أشرطة إباحية بفاس

أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بفاس بإيداع 7 أشخاص، من بينهم قاصرتان، السجن المحلي بوركايز لمتابعتهم في حالة اعتقال احتياطي، وذلك على خلفية ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في الاتجار بالبشر عن طريق استدراج قاصرات لاستغلالهن جنسيا وتصويرهن في أوضاع مخلة وبعث صورهن إلى أشخاص بالخارج.

وتمت إحالة المعنيين بالأمر، الأحد، وهم 5 إناث وذكران، على الوكيل العام للملك باستئنافية فاس الذي التمس من قاضي التحقيق إجراء تحقيق في مواجهتهم ومتابعتهم في حالة اعتقال نظرا لخطورة الأفعال المنسوبة إليهم، حيث حدد هذا الأخير تاريخ 6 يوليوز المقبل موعدا للاستنطاق التفصيلي للمتهمين السبعة.

إعلان

ووفقا لما أكدته مصادر Alhayat24، فإن قاضي التحقيق تابع المتهمين السبعة، كل حسب المنسوب إليه، من أجل تهم ثقيلة، منها “جناية الاتجار بالبشر بصفة اعتيادية وضد عدة أشخاص مجتمعين ومن قبل عدة أشخاص قاصرين في إطار عابر للحدود الوطنية والتغرير بقاصرين دون سن 18 سنة و12 سنة وهتك عرضهم بالعنف”، و”عدم التبليغ عن علم بارتكاب جريمة الاتجار بالبشر إلى السلطات وإعداد محل للدعارة والتغرير بقاصر دون سن 18 وهتك عرضها بالعنف”.

وبحسب ما أورده مصدر أمني لAlhayat24، فإن الموقوفين على ذمة هذه القضية تتراوح أعمارهم ما بين 17 و44 سنة، من بينهم قاصرتان وشخص من ذوي السوابق القضائية، مبرزا أن المعطيات الأولية للبحث أشارت إلى ضلوع المشتبه فيهم في استدراج فتيات قاصرات إلى شقق بأحياء مدينة فاس، خصوصا المنحدرات من أوساط اجتماعية معوزة وهشة، حيث يتم استغلالهن جنسيا وتصوير هذه الممارسات ضمن مقاطع فيديو يتم بيعها إلى أشخاص بالخارج، يجري حاليا البحث من أجل تحديد هويتهم.

وقد أظهرت الأبحاث أيضا، يضيف المصدر الأمني ذاته، ضلوع اثنين من الموقوفين في إعداد منازل من أجل تسهيل هذه الأنشطة الإجرامية، في وقت أسفرت فيه عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية عن حجز هواتف نقالة ودعامات تخزين تتضمن آثارا رقمية لعمليات الاستغلال الجنسي، يجري حاليا إخضاعها للخبرات التقنية الضرورية، فضلا عن حجز وصولات لتحويلات مالية يشتبه في كونها من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الراشدين تحت تدبير الحراسة النظرية، وتحت المراقبة بالنسبة للقاصرتين، رهن إشارة البحث الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد الأفعال الإجرامية المنسوبة لكل منهم، قبل أن يتم تقديمهم أمام العدالة.

يذكر أن عدد ضحايا هذه الشبكة بلغ إلى حدود الآن 5 قاصرات، تم الاستماع إليهن في محاضر قانونية بحضور أولياء أمورهن، وفق ما أكدته مصادر Alhayat24، قبل إحالتهن على مستشفى عمومي لإخضاعهن للخبرة الطبية في شأن تعرضهن لهتك العرض والاغتصاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى