تأجيل محاكمة أفراد شبكة للهجرة السرية

أخرت محكمة الاستئناف بمراكش، الثلاثاء، محاكمة أفراد شبكة تهريب البشر عبر مطار المنارة الدولي إلى جلسة جديدة ستعقد بتاريخ 14 يونيو المقبل، وقررت في الآن نفسه رفض تمتيع المتهمين بالسراح المؤقت.

ويأتي تأجيل ملف هذه الشبكة المتخصصة في التهجير السري، التي يتابع أفرادها الخمسة في حالة اعتقال، بتهم تكوين عصابة إجرامية، وتزوير سندات سفر، وتنظيم الهجرة السرية، من أجل إحضار المتهمين؛ فيما يتابع 3 أفراد آخرون أمام المحكمة الابتدائية في حالة سراح، من أجل الإدلاء بسندات هوية فرنسية مزورة، وبشهادات PCR مزيفة للكشف عن وباء “كوفيد19”.

إعلان

وتعود هذه القضية إلى الـ7 من شهر ماي الجاري، لحظة اكتشاف عناصر شرطة الحدود بمطار مراكش المنارة سندات هوية فرنسية مزورة، وشهادات PCR مزيفة للكشف عن وباء كورونا، تقدم بها مرشحان للهجرة غير الشرعية، ما أدى إلى توقيفهما، وإثر ذلك فتحت الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش أبحاثها الأولية.

وكشفت التحريات التي أطلقتها الشرطة تورط مواطن فرنسي من أصل مغربي، و4 آخرين هم مواطن مغربي مقيم ببلجيكا، ومتصرفة مساعدة تابعة لولاية جهة مراكش تعمل كملحقة بمطار مراكش المنارة، وموظفان للشرطة يعملان بالمطار برتبة مفتش ومقدم شرطة رئيس، يتابعون في حالة اعتقال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى