عناصر الأمن تكثف التدخلات بإقليم برشيد

شنت السلطات الأمنية بالمنطقة الإقليمية ببرشيد حملة واسعة النطاق لمحاربة انتشار الجريمة والتهجم على ممتلكات الغير.

وقادت السلطات بالمنطقة الأمنية ببرشيد، هذه الأيام، حملة بمختلف الأحياء والنقط السوداء؛ وذلك بحضور كبار المسؤولين الأمنيين التابعين لولاية أمن سطات.

إعلان

وعرفت الحملة، التي رحب بها المجلس الجماعي لبرشيد، توقيف عدد من المبحوث عنهم بمذكرات بحث وطنية.

وحسب مصادر أمنية فإن العملية المذكورة مكنت من توقيف العشرات من المشتبه فيهم، إلى جانب العديد من مروجي المخدرات والخمور.

وتفيد المعطيات المتوفرة لدى الجريدة بأن العملية الأمنية أسقطت أكثر من 100 مشتبه فيه من مروجي الخمور ومنفذي عمليات السرقة والاعتداءات على أملاك الغير.

وأكدت المصادر ذاتها أن العملية الأمنية ستتم مواصلتها إلى حين القضاء على مختلف الشوائب المخلة بالنظام والآداب العامة.

ونوه مواطنون بمدينة برشيد بتحرك المصالح الأمنية من أجل تحقيق الأمن وحماية السكان وممتلكاتهم.

ودعت ساكنة مدينة برشيد، وكذا المجلس الجماعي، المصالح الأمنية إلى تعزيز وتكثيف هذه الحملات من أجل الحد من الاعتداءات التي تطرأ بين الفينة والأخرى، وعمليات السرقة التي تطال المواطنين في بعض النقط السوداء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى