وحيد يرفض فتح ملف زياش ومزراوي

يواصل الناخب الوطني شن حرب التصريحات عبر المواقع البوسنية والكرواتية لتمرير مواقفه التي يظهر أنها لم تعد تتماشى ورؤية الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، برئاسة فوزي لقجع، الذي أعلن في آخر كلمة له عن عزمه إنهاء ملف اللاعبين “المغضوب عليهم” من المدرب بإعادتهم إلى المنتخب المغربي.

وقال وحيد خاليلوزيتش، في أحدث حواراته مع صحيفة “sportnet” الكرواتية، بخصوص حكيم زياش ونصير مزراوي: “عندما يرفض اللاعب التداريب ويختلق الإصابات هنا تنتهي القصة بالنسبة لي.. فالمنتخب الوطني أمر مقدس، لا ينتمي إلى اللاعبين، بل إلى الشعب بأكمله، وعندما يتصرف شخص ما بهذه الطريقة فلن أتحدث عنه بعد الآن.. هذا قراري”.

إعلان

وعن مستقبله مع المنتخب المغربي، قال خاليلوزيتش: “حدثت الكثير من هذه الأشياء الغريبة في حياتي. تم الانفصال عني مع منتخبين قدتهما إلى نهائيات كأس العالم قبل انطلاق المسابقة، رغم تحقيقي نتائج استثنائية معهما…”.

وأضاف المدرب ذاته: “أنا هادئ للغاية.. إن كان هناك شخص يفكر بطريقة مختلفة فهذا شأنه إن لم يكن راضيا.. ليست المرة الأولى التي يتم فيها الانفصال عني”.

وكان فوزي لقجع أكد أنه سيجتمع بخاليلوزيتش نهاية الشهر الجاري، للحسم في مجموعة من الملفات التي ستحسم مصير الناخب الوطني على رأس “الأسود” قبل نهائيات كأس العالم في قطر، من بينها قضية اللاعبين الذين تم استبعادهم في وقت سابق عن الفريق الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى