حظوظ مشاركة بونو ضد الكونغو وافرة

غاب الدولي المغربي ياسين بونو، حارس مرمى نادي إشبيلية الإسباني لكرة القدم، عن مباراة فريقه الأخيرة أمام ريال سوسيداد برسم الجولة 29 من منافسات “الليغا”، وذلك بسبب إصابة عضلية مفاجئة، وتم تعويضه بالحارس ماركو ديمتروفيتش.

وعلمت “Alhayat24ت” من مصادر مقربة من حامي عرين “أسود الأطلس” أن الأخير شعر ببعض الآلام العضلية أثناء عملية التسخين قبل لقاء سوسيداد، ما دفع الطاقم الطبي إلى إعفائه من المشاركة في المباراة تفاديا لتفاقم الإصابة.

إعلان

وحسب المصادر نفسها، فإن الفحوصات الطبية التي خضع لها بونو أكدت أن إصابته لا تدعو إلى القلق؛ إذ تبقى حظوظ مشاركته في لقاء المنتخب الوطني المغربي ونظيره الكونغولي، لحساب الدور الفاصل المؤهل إلى نهائيات كأس العالم المقبلة، قوية.

ويعد بونو الحارس الرسمي في تشكيلة المنتخب الوطني المغربي الأول، وهو أحد أهم الركائز في تشكيلة الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش.

تجدر الإشارة إلى أن الناخب الوطني البوسني وحيد خاليلوزيتش كان قد استدعى 3 حراس مرمى لموقعتي الدور الفاصل المؤهل إلى كأس العالم “قطر 2022” أمام منتخب جمهورية الكونغو الديمقراطية، هم ياسين بونو، ومنير المحمدي، وأحمد رضا التكناوتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى