إسبانيا تنشد علاقات مستقرة مع المغرب

أكد وزير شؤون الرئاسة الإسباني فيليكس بولانيوس، اليوم السبت، أن دعم إسبانيا لمبادرة الحكم الذاتي المغربية للصحراء يضمن علاقة “جيدة” و”مستقرة” بين البلدين، في الوقت الذي تعهدت فيه الرباط بمكافحة الهجرة غير الشرعية.

وصرح بولانيوس بذلك لوسائل الإعلام بعد الكشف أمس عن الموقف الجديد للحكومة الإسبانية بشأن الصحراء، الذي يمثل تغييرا كاملا فيما يتعلق بمستقبل المستعمرة الإسبانية السابقة.

إعلان

وشدد المسؤول الإسباني على أن موقف بلاده “يظهر أننا سنقيم علاقة جيدة مع المغرب، وأنه ستكون لدينا علاقة مستقرة معه، حيث سيتعهد بالتعاون لمكافحة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية”.

وذكر بولانيوس أنه في “هذه اللحظة، من الضروري بالنسبة إلينا تحقيق الاستقرار”، لأن “العالم يحتاج إلى اتفاقيات تعاون بين الدول للعمل معا لحل المشكلات المشتركة”، كما هو الحال بين إسبانيا والمغرب بخصوص قضية الهجرة غير الشرعية.

وتم الإعلان عن دعم الحكومة الإسبانية للمقترح المغربي للحكم الذاتي للصحراء، المقدم في عام 2007، من خلال بيان صادر عن الديوان الملكي المغربي بشأن رسالة بعث بها رئيس الحكومة الإسباني بدرو سانشيز إلى الملك محمد السادس.

وأكد الخبرَ وزيرُ الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، الذي وصف الرسالة بأنها “الأساس الأكثر جدية ومصداقية وواقعية لحل هذا النزاع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى