يتجه للظفر برئاسة مجلس المستشارين… من يكون النعم ميارة؟

يتجه النعم ميارة، عضو اللجنة التنفيذية في حزب الاستقلال، ورئيس ذراعه النقابية إلى الظفر برئاسة مجلس المستشارين، بعدما قاد لائحة الاتحاد العام للشغالين إلى الفوز بـ6 مقاعد من الحصة المخصصة لممثلي المأجورين، خلال الاستحقاقات، التي جرت، الثلاثاء الماضي.

وسيقود ميارة الغرفة الثانية في البرلمان، مستندا إلى اتفاق بين أحزاب الأغلبية الحكومية، المكونة من أحزاب التجمع الوطني للأحرار، والأصالة والمعاصرة، والاستقلال، والتي تمتلك لوحدها أغلبية في مجلس المستشارين، تضم 63 مقعدا من أصل 120 مقعدا، ناهيك عن مستشاري نقابتي الاتحاد المغربي للشغل(8)، والاتحاد العام للشغالين(6).

إعلان

ويرتبط ميارة بعلاقة مصاهرة مع حمدي ولد الرشيد، الرجل القوي في المشهد السياسي في الأقاليم الجنوبية للمملكة، وبرز اسمه في الساحة السياسية الوطنية على الخصوص، بعدما تمكن في عام 2017 من الإطاحة بحميد شباط من قيادة الاتحاد العام للشغالين، مدعوما في ذلك من صهره، ولد الرشيد، وكذا من القيادة الجديدة لحزب الاستقلال، التي أزاحت لاحقا شباط من الأمانة العامة لحزب الاستقلال.

ويتحدر ميارة من مدينة السمارة، حيث رأى النور، عام 1968، ومنها انتقلت عائلته إلى مدينة طان طان، التي انطق منها في مشواره الدراسي إلى أن تحصل على شهادة الباكالوريا.

ولاحقا، وبعد تخرجه من معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة في هندسة الحدائق، التحق ميارة بسلك الوظيفة العمومية، عام1991، رئيسا لمصلحة المناطق الخضراء في الجماعة الحضرية، واستمر في منصبه هذا إلى غاية 2009.

وعلى المستوى الحزبي والنقابي تدرج ميارة في سلم المسؤولية، إذ كان منسقا لشبيبة الحزب في الأقاليم الجنوبية للمملكة، وعضوا في اللجنة المركزية للشبيبة، كما شغل عضوية المجلس الوطني لحزب الاستقلال لثلاث دورات متتالية.

كما انتخب في عام 1996 كاتبا إقليميا للجامعة الوطنية لموظفي، وأعوان الجماعات المحلية في إقليم العيون، التابع للاتحاد العام للشغالين، وهو التنظيم النقابي، الذي انتخب باسمه عضوا في مجلس جهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، عام 1997، إلى غاية عام 2015، تولى من خلالها منصب نائب الرئيس، ومقررا لميزانية المجلس.

وتقلد عدة مهام نقابية ضمن صفوف الذراع النقابي لحزب الاستقلال، حيث تدرج في هياكله، وبدأ بالمكتب الإقليمي للعيون، وصولا إلى المكتب التنفيذي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الذي انتخب فيه، عام 2009، في المؤتمر العام الوطني، المنعقد في الرباط، ومن ثمة عضوا باللجنة الدائمة، التي تم انتخابه فيها في المؤتمر الوطني عام 2014.

وانتخب ميارة، كذلك، لولايتين متتاليتين كمستشار برلماني عن الاتحاد العام للشغالين في المغرب في مجلس المستشارين، منذ عام 2009، إلى يومنا هذا.

وفي عام 2015، انتخب رئيسا للجنة المالية والشؤون الاقتصادية في مجلس جهة العيون – الساقية الحمراء.

وفي عام 2017، تمكن ميارة من الإطاحة بحميد شباط من قيادة النقابة، بعد “حرب” طاحنة بين الطرفين، كما أنه يشغل حاليا عضوية اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى