تراجع المبيعات يفاقم أوضاع المنعشين العقاريين

يراهن المنعشون العقاريون بالمغرب على الانتهاء من تعميم لقاح كورونا لمعاودة انتعاش أداء القطاع، الذي عانى من الركود طيلة السنة الماضية بسبب تراجع الطلب بمستويات غير مسبوقة.

وكشفت معطيات إحصائية أصدرها بنك المغرب تراجع معاملات قطاع العقار بنسبة 15.2 في المائة، نتيجة انكماش مبيعات الأصول العقارية.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وسجل بنك المغرب تراجعا بنسبة 18.2 في المائة بالنسبة للعقارات السكنية، وناقص 7.7 في المائة للأراضي، وناقص 5.4 في المائة في ما يخص الأصول الموجهة للاستعمال المهني.

وقال طارق المجدولي، عضو المكتب المسير لجمعية صغار المنعشين العقاريين، إن حجم قطاع العقار شهد تراجعا كبيرا العام الماضي، نتيجة التأثيرات السلبية لجائحة كورونا على الطلب.

وأوضح المجدولي في تصريح للحياة 24: “تسبب الركود في تراجع أسعار الشقق السكنية، خاصة في ظل توقف الطلبات الجديدة في 2020، نتيجة عدم دخول مغاربة العالم إلى بلدهم بسبب إجراءات الإغلاق التي حدت من تنقل الأفراد بين الدول”.

وأضاف المتحدث في التصريح ذاته: “طلبيات مغاربة العالم تمثل ما بين 10 و40 في المائة من إجمالي الطلب على العقار في كبريات المدن، كفاس ومكناس وطنجة والدار البيضاء، وهو ما يعكس حجم الأضرار المالية التي تكبدها المنعشون العقاريون في هذا المجال”.

وتوقع عضو المكتب المسير لجمعية صغار المنعشين العقاريين أن تشهد سنة 2021 بداية انتعاش قطاع العقار، خاصة في الفترة التي ستلي نهاية شهر ماي المقبل، وهو تاريخ الانتهاء من عملية تلقيح المغاربة ضد فيروس كورونا.

تراجع المبيعات يفاقم أوضاع المنعشين العقاريين Hespress – الحياة 24 جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى