مشاريع تعزز تقريب الإدارة من المواطنين بتنغير

أشرف حسن الزيتوني، عامل إقليم تنغير، الإثنين، على انطلاق أشغال بناء مقري باشوية بومالن دادس وقلعة مكونة، اللذين سينجزان بغلاف مالي إجمالي يناهز 3 ملايين و800 ألف درهم، بتمويل من وزارة الداخلية (عمالة إقليم تنغير).

وحضر إعطاء انطلاقة أشغال المشروعين كل من رئيس المجلس العلمي المحلي والكاتب العام للعمالة ورئيس قسم الشؤون الداخلية، ومنتخبين ورجال سلطة ورؤساء المصالح الأمنية (الدرك الملكي، القوات المساعدة)، وبعض الفعاليات المدنية.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وحسب مسؤول بعمالة إقليم تنغير فإن الفضاءين الإداريين الجديدين سيتم الانتهاء من أشغال بنائهما في غضون الأشهر الـ9 المقبلة، موضحا أن الهدف من بناء المقرين الجديدين للمؤسستين العموميتين هو تقريب الإدارة من المواطنين، تنفيذا لتعليمات الملك محمد السادس.

وأضاف المسؤول ذاته، في تصريح للحياة 24، أن وزارة الداخلية ومن خلال عمالة إقليم تنغير ستساهم في تعزيز هذه المدن ببنايات إدارية حديثة ومؤهلة لتوفير جميع الظروف الملائمة لاستقبال المواطنين لقضاء أغراضهم الإدارية في أحسن الظروف.

مشاريع تعزز تقريب الإدارة من المواطنين بتنغير Hespress – الحياة 24 جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى