بيت الشعر في المغرب يطلق مشروعا فنيا غنائيا

أطلق بيت الشعر في المغرب عملا فنيا غنائيا حمل عنوان “هو ذا ظلي”، يندرج ضِمن مشروعٍ شِعري وفنّي يهدف إلى إعادة ربط الشعر المغربي بالفضاء الإبداعي العام وخاصّة الموسيقي والغنائي منه.

ويتعلق الأمر بأغنية للفنانة صباح زيداني، من أشعار حسن نجمي، وألحان يوسف قاسمي جمال، وتوزيع: يوسف قاسمي جمال ووُوتر فاندنابيل.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وقد تم تسجيل العمل بمراكش المغربية ومدينة Ghent البلجيكية في ظل ظروف الحجر الصحّي، “حيث استطاع الفن، في لحظة التحرّر من القلق والخوف والسعْي نحو مدّ جسور التواصل، قهر الحواجز الجغرافيا وما دونها من عوائق”.

ومن خلال هذا المشروع، سيصير بمقدور الجمهور المغربي أن يتعرّف على شعرائه، ليس من خلال دواوينهم الشعرية أو عبر أمسياتهم الثقافية، “بل من خلال الأغنية كلحظة فنية تتجمّع وتنصهر فيها عدّة أبعاد: شعرية، ولحنية موسيقية، وطربية غنائية”.

يذكر أنه سبق للفنانة صباح زيداني أن جعلت من الشعر المغربي أفقا لتفكيرها واشتغالها؛ وذلك عندما قدّمت بعضًا من نصوصه الجميلة للشاعرين بوجمعة العوفي وعبد الهادي السعيد. كما سبق لها أن خاضت تجربة فنيّة مع الشاعر المغربي عبد الله زريقة بمعية ثلة من الشعراء والموسيقيين الأجانب.

بيت الشعر في المغرب يطلق مشروعا فنيا غنائيا Hespress – الحياة 24 جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى