سلطات البيضاء تسرّع هدم منازل آيلة للسقوط

سرعت سلطات مدينة الدار البيضاء وتيرة هدم الدور الآيلة للسقوط بالمدينة القديمة، تفاديا لوقوع خسائر في الأرواح.

وباشرت السلطات المحلية عملية هدم منازل آيلة للسقوط بأحياء المدينة القديمة منذ الساعات الأولى من اليوم الثلاثاء؛ إذ أورد يوسف بوخشبة، رئيس جمعية مستقبل مدينة الدار البيضاء، أن الأمطار الأخيرة التي تهاطلت على العاصمة الاقتصادية ساهمت في تفاقم وضعية هذه المنازل، وهو ما دفع السلطات المحلية إلى التحرك في هذا الاتجاه.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وأوضح بوخشبة، في تصريح للحياة 24، أن معظم قاطني الدور الآيلة للسقوط يسابقون الزمن للحصول على سكن لائق، والانتقال للإقامة في مناطق سكنية آمنة بعيدا عن الرعب النفسي الذي يعيشونه كلما تهاطلت الأمطار على بيوتهم.

وأضاف رئيس جمعية مستقبل مدينة الدار البيضاء قائلا: “لقد سجلنا عدم تواجد أي منتخب أو ممثل عن مقاطعة سيدي بليوط أو مجلس مدينة الدار البيضاء، من أجل مواكبة ساكنة هذه المنطقة ذات الكثافة السكانية العالية، وهو ما يطرح تساؤلات عريضة حول الدور الحقيقي الذي يتوجب أن يلعبه هؤلاء المنتخبون المحليون في التعامل مع هذه الإشكالية التي تقض مضجع ساكنة المدينة القديمة”.

يشار إلى أنه تم في سنة 2017 التوقيع على اتفاقية لمعالجة إشكالية المباني الآيلة للسقوط بمدينة الدار البيضاء، خصص لها غلاف مالي يناهز 1759 مليون درهم، ساهمت فيه وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة بمبلغ 306 ملايين درهم.

سلطات البيضاء تسرّع هدم منازل آيلة للسقوط Hespress – الحياة 24 جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى