حدائق السالمية
السياسة

مجلس البيضاء يمنح العمدة و الأعضاء سيارات فاخرة و المعارضة تتهم: “فين هي شعارات البيجيدي”‎

هبة بريس – الدار البيضاء

فجر عدد من أعضاء المعارضة بمجلس مدينة الدار البيضاء معطيات خطيرة تتعلق بقيمة صفقة تجديد و تحديث أسطول السيارات الخاص بمجلس المدينة و الذي يوجد على رأسه عبد العزيز العماري عن حزب العدالة و التنمية.

المعارضة أكدت أن مجلس العماري و خلال نصف ولايته الأولى قام بتجديد حظيرة أسطول سياراة مسؤولي المجلس من خلال صفقة بلغت مليار و نصف ، قبل أن يعمدوا مؤخرا لطلب كراء سيارات فخمة جديد رغم أن الأولى لم تتجاوز بالكاد سنتها الثالثة بعد توقيع صفقتها.

و أضاف ذات الأعضاء الذين ينتمون للمعارضة ، أن المكتب الجماعي المسیر للمجلس قام بتغيير كلي لأسطول السیارات الخاصة بالمنتخبین و ذلك من خلال صفقة بلغت قیمتها المالیة أربعة ملاییر سنتیم.

و استهدفت الصفقة الجدیدة وفق ذات المصادر تغییرأسطول السیارات الخاصة بالمنتخبین في نصف الولایة المتبقیة لأعضاء المجلس خلال السنتین المتبقیتین بعدما كلفت السیارات الأولى من طراز “فورد” و التي ركبها الأعضاء خلال النصف الأول من الولایة حوالي ملیار و نصف ملیار.

و من بين السيارات التي تمت الإشارة لها في الصفقة الجديدة ، تورد ذات المصادر، سیارات فخمة من نوع “أودي” الحديثة مجهزة بأخر التقنيات المتطورة ستوضع رهن إشارة عمدة المدينة المنتمي للعدالة و التنمية و لأعضاء المجلس.

و عاب أعضاء المعارضة على مسؤولي مجلس المدينة تبذيرهم للمال العام بهاته الطريقة على أمور ثانوية ، في وقت كان حريا بهم توجيهها و صرفها في مشاريع تنموية تعود على ساكنة المدينة بالخير و النفع ، حيث قال أحدهم : “فين هما شعارات البيجيدي لي صدعونا بيهم في الحملة الانتخابية ، و لا التقشف غير على حساب الشعب أما هما يتبرعو كيف بغاو الفلوس موجودة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق