حدائق السالمية
السياسة

بوريطة من جنيف ..مناخ المفاوضات جيد إذا تُرجم إلى إرادة سياسية حقيقية

اعلن وزير الخارجية ناصر بوريطة، نجاح الجولة الأولى من أشغال المائدة المستديرة التي جمعت أطراف النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية بجنيف السويسرية.

جاء ذلك في ندوة صحافية عقدها وزير الخارجية والتعاون الدولي المغربي، اليوم الخميس بمقر الأمم المتحدة بجنيف السويسرية، عقب انتهاء أشغال المائدة المستديرة التي جمعت أطراف النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

وأضاف وزير الخارجية والتعاون الدولي المغربي، ناصر بوريطة، أن “العناصر التي أدت إلى نجاح (الأشغال) يجب أن يتم تعزيزها من خلال جدول الأعمال وحتى من خلال الروح التي سادت”.

وشدد الوزير على أن “المغرب أكد في نهاية الاجتماع أن الروح البناءة هي شيء جيد ولكن لا تكفي” مسجلا ” أن هذه الروح التي سادت هذين اليوم هي مصدر تفاؤل ولكن يجب أن نتأكد هل ستترجم إرادة حقيقية في الاجتماعات المقبلة”.

وأوضح أن “المغرب من خلال كل أعضاء الوفد المغربي قدم خلال هذه المباحثات وخاصة من طرف منتخبي الأقاليم (قدموا) عروضا خلال الاجتماع حول التطور الاقتصادي والبرامج التنموية ودور الشباب والنساء كقاطرة لإيجاد هذا الحل وكذا الواقع السياسي والحياة السياسية في منطقة الصحراء”.

وأفاد بوريطة، إن “المغرب أكد على أن يكون هناك إعداد جيد لهذه المائدة المستديرة التي ستنعقد في الثلاث أشهر الأولى من 2019”.

وعن وضع العلاقات المغربية مع الجزائر، قال بوريطة، “العلاقة بين الجزائر والمغرب هي علاقة تاريخية ولا يمكن الحديث عنها في اجتماعات مثل هذه، ولا نحتاج إلى ساحة جديدة غير الساحة الثنائية بين البلدين”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق