حدائق السالمية
السياسة

انتهاء “لقاء جنيف” وكوهلر يؤكد: يمكننا التوصل لحل سلمي لإنهاء النزاع

كشف المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء، هورست كوهلر، ان أشغال المائدة المستديرة التي عقدت بالعاصمة جنيف، حول قضية الصحراء المغربية مرت في أجواء إيجابية يطبعها الاحترام المتبادل بين جميع الأطراف.

وذكر كوهلر في خلاصة قدمها قبل قليل، أن اللقاء الذي عرف مشاركة المغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا، عرف مناقشة التطورات الأخيرة لقضية الصحراء والقضايا الإقليمية بالمنطقة.

وأضاف المبعوث الشخصي للامين العام للأمم المتحدة، أن الوفود المشاركة في المائدة المستديرة أبدت تعاونا مع الأمم المتحدة في أفق التوصل إلى حل سلمي للنزاع حول الصحراء.

وأشار كوهلر، الى ان جميع الوفود المشاركة في مباحثات جنيف، أبدت عن موافقتها على المشاركة في جولة جديدة من المفاوضات خلال الربع الأول من سنة 2019، لافتا الى ان الوفد المغربي ظل متشبتا طيلة المفاوضات بموقف الدولة الذي عبر عنه جلالة الملك في خطاب المسيرة الخضراء 2017.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق