أمن الداخلة: جهات انفصالية تروج شائعات مضللة

أحالت المصلحة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة الداخلة على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالعيون، بتاريخ 18 يوليوز الجاري، شخصا متورطا في قضية تتعلق بارتكاب اعتداء جسدي خطير بواسطة السلاح الأبيض.

وأوضح مصدر أمني أن المشتبه فيه دخل في خلاف مع الضحية بسبب نزاع عرضي بحي المسيرة 3 بمدينة الداخلة، تبادلا على إثره الضرب والجرح الخطيرين بواسطة السلاح الأبيض بمشاركة شخصين آخرين يوجدان في حالة فرار.

وقد تم توقيف المشتبه فيه الرئيسي مباشرة بعد ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، وتم وضعه تحت تدبير الحراسة النظرية قبل أن يتم تقديمه أمام النيابة العامة التي قررت إيداعه السجن على ذمة المحاكمة، بينما تم تحرير مذكرات بحث في حق المشتبه فيهما الفارين، أما الضحية فقد تم نقله إلى المستشفى وخضع للعلاجات الضرورية.

وإذ يحرص الأمن الإقليمي بالداخلة على توضيح حقيقة المعطيات المرتبطة بملابسات هذه القضية، وبتطورات البحث فيها، فإنه ينفي في المقابل الإشاعات التي تروج لها بعض الجهات الانفصالية على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تدعي بشكل مضلل وزائف أن الضحية كان موضوع اعتداء جسدي من طرف عناصر تنتمي لجهاز أمني.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى