سفارة المغرب في بانكوك تعرض فيلم “آدم “

احتضنت العاصمة التايلاندية بانكوك عرض شريط “آدم” للمخرجة المغربية مريم التوزاني، وذلك في إطار “سلسلة أفلام أماري ووترغيت بانكوك 2023”.

وأفادت وكالة المغرب العربي للأنباء بأن عرض هذا الشريط، الذي نظم بدعم من السفارة المغربية في بانكوك، شهد حضور ممثلين عن الأوساط الأكاديمية والثقافية والإعلامية وسينمائيين تايلانديين، إلى جانب السفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى تايلاند.

ويعالج هذا الشريط الطويل وضعية الأمهات العازبات، على مدى ساعة و38 دقيقة، من خلال قصة لقاء غير متوقع بمدينة الدار البيضاء بين سامية، حبلى قادمة من القرية، وعبلة، أرملة شابة تكافح من أجل العيش مع ابنتها الصغيرة وردة البالغة من العمر 8 سنوات.

وتبرز المخرجة المغربية من خلال لقاء بسيط وقع بالصدفة بين المرأتين كيف استطاعت سامية مساعدة عبلة في كسر جدار الصمت والحزن، وتخليصها من ماضيها المؤلم بعد وفاة زوجها.

عبد الرحيم الرحالي، سفير المغرب لدى تايلاند، سلط في كلمة له بالمناسبة الضوء على الإصلاحات الجريئة التي أطلقها المغرب، تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس، لوضع المرأة في صلب مسلسل التنمية بالبلد.

وأشار الرحالي في هذا الصدد إلى اعتماد مدونة الأسرة (المدونة) سنة 2004، التي لم تسهر فقط على ضمان تعزيز وحماية حقوق النساء ضد جميع أشكال العنف والتمييز، ولكن ساهمت أيضا في تقوية مكانة الطفل والحفاظ على حقوقه ومصالحه.

وذكر السفير أيضا أن المملكة اعتمدت سنة 2011 دستورا جديدا شكل نقطة تحول تاريخية في تكريس المساواة والمناصفة بين الرجال والنساء، سواء على مستوى الحقوق أو الواجبات.

يشار إلى أن فيلم “آدم” من بطولة مريم أزابال، ونسرين الراضي، كان قد دخل في منافسة على جائزة “نظرة ما” بعدما عرض خلال الدورة 72 لـ”مهرجان كان السينمائي”، قبل أن يفوز بالنجمة البرونزية في “مهرجان الجونة السينمائي” بمصر سنة 2019.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى