مصرع شخص بعد إنقاذ طفلته من الغرق

لقي شخص خمسيني مصرعه غرقا بعدما حاول إنقاذ ابنته من أعماق نهر أم الربيع، على مستوى منطقة الولجة بالقرب من قنطرة بولعوان، في الحدود بين إقليمي سطات والجديدة، بالنفوذ الترابي للجماعة الترابية امزورة التابعة لعاصمة الشاوية.

مصادر Alhayat 24 من مكان الحادث أفادت بأن الهالك “خ،م”، المزداد سنة 1974، وهو متزوج وأب لـ5 أطفال، ويقطن بمنطقة السلاهمة العكارنة مشيخة بني امحمد بإقليم سطات، قصد نهر أم الربيع رفقة أسرته في نزهة ترفيهية، إلا أن غرق إحدى بناته اضطره إلى الارتماء في النهر قصد إنقاذها، قبل اختفائه عن الأنظار في أعماق مياه أم الربيع.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الطفلة جرى إنقاذها، في حين غرق الأب بسبب ضعف إجادته للسباحة، فضلا عن عمق المكان، قبل أن تنتشل جثته عناصر الوقاية المدنية التابعة للثكنة الإقليمية بسطات من عمق يقارب 15 مترا، ليتم نقلها في الساعات الأولى من اليوم الأحد إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بسطات، ووضعها رهن إشارة البحث القضائي الاعتيادي.

الحادث عرف حضور عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي أولاد سعيد سرية وجهوية سطات، وممثل السلطة المحلية بامزورة، الذين أشرفوا على انتشال الجثة من قبل فرقة الضفادع بثكنة سطات، ومعاينتها حسب الاختصاص، قبل توجيهها نحو قسم حفظ الجاثمين بعاصمة الشاوية، قصد التشريح الطبي لفائدة البحث التمهيدي الاعتيادي، تبعا لتعليمات النيابة العامة المختصة بسطات.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى