حدائق السالمية

السجن 5 سنوات لمغربية حاولت الالتحاق بداعش

هبة بريس ـ متابعة

 

 

حكمت المحكمة الوطنية الإسبانية بالسجن خمس سنوات، على مغربية متهمة بالانضمام إلى تنظيم داعش الإرهابي.
وقالت مصادر اسبانية، أنه تم إلقاء القبض على المغربية سنة 2015 في غانديا، بتهمة محاولة السفر إلى سوريا للالتحاق بصفوف الدولة الإسلامية، ومحاولة استقطاب نساء للتنظيم الإرهابي، لكن لم تكن حينها قد تجاوزت الـ19 من عمرها، لتسجن منذ ذلك الحين على ذمة التحقيق في سجن توباس سالامانكا.

دات التقارير كشفت أن القسم الأول من الدائرة الجنائية في المحكمة العليا الإسبانية، برئاسة القاضي فرمامدو غراند مارلاسكا، أثبت أن المعتقلة تأثرت بمبادئ الفكر المتطرف لتنظيم الدولة الإسلامية، وحاولت الانتقال إلى منطقة النزاع، على الرغم من معارضة والديها، وذلك بهدف “ممارسة جهاد النكاح”، موضحا أنها خططت فعلا لرحلتها، حيث كان من المقرر أن تستقل طائرة من إسبانيا إلى إسطنبول التركية، لتنتقل لاحقا إلى سوريا.
وأضافت وثيقة الحكم على السجينة المغربية أنها استغلت حساباتها المفتوحة على مواقع التواصل الاجتماعي بهويات مزورة، لنشر محتويات تمجد الأعمال الإرهابية، وتبرر عمليات الإعدام التي يطبقها المقاتلون الإرهابيون في حق الغربيين، وتدعو المسلمين إلى الجهاد تحت راية داعش، مشيرة إلى أن المعتقلة بدأت تنشر هذه المحتويات بعد عودتها من رحلة إلى المغرب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق